الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

أخبار وطنية

الأصوات ارتفعت للمطالبة برحيلها

هل استوعبت الحكومة درس الإضراب العام؟


الصحافة اليوم ـ فاتن الكسراوي

لعلّ من أبرز الشعارات التي تم رفعها خلال اضراب 17 جانفي الجاري هي المطالبة بإسقاط حكومة الشاهد أو استقالتها، مطلب تكرر في أكثر من تجمع عمّالي بمقرّات ولايات الجمهورية يعكس مدى توتر الأجواء بين الحكومة والنقابيين والشغالين.


اليوم أمام الهيئة الادارية للاتحاد

كل سيناريوهات التصعيد مطروحة

بقلم: جنات بن عبد الله

يبدو أن مرحلة ما بعد الاضراب العام، والتي ستتحدد ملامحها بناء على قرارات الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل التي تجتمع اليوم لبحث أشكال التعاطي مع تطورات الوضع الاجتماعي الذي أفرزه الاضراب العام ليوم الخميس 17 جانفي 2019، ستتسم بمزيد التأزم والتصعيد في ظل موقف الحكومة من المفاوضات والذي عبر عنه رئيس الحكومة في الكلمة التي توجه بها الى الشعب التونسي عشية الاضراب.


لتبرير الانصياع لصندوق النقد الدولي

الحكومة تتنكّر لهيبة الدولة واستمرارها!

رسالة 17 جانفي واضحة ومن يرغب دخول التاريخ رغم الجغرافيا الصعبة عليه تلقفها

بقلم: مراد علالة

تطور خطاب الفريق الحكومي المتصل بأزمة الحكم و«المعركة» مع الاتحاد العام التونسي للشغل وأصبح أكثر وضوحا وجرأة وتجاوز جميع المحظورات والخطوط الحمر رغم حالة الارتباك وفوضى انتشار بعض الوزراء وصمت البعض الآخر وخصوصا وزراء النهضة، ويتمحور مضمون هذا الخطاب الجديد في ما يمكن ان نسميه «حالة الدفاع الشرعي عن النفس» التي تبيح جميع الأسلحة وجميع التكتيكات بقطع النظر عن النتائج المباشرة وغير المباشرة وكذلك التداعيات العاجلة والآجلة.


الشعوب تُقاس بعراقتها ونضجها لا باستعلائها وخوائها:

تونس الصغيرة أعطت درسا في الحضارة للكبار

بقلم : محمد بوعود

عادت أول أمس الخميس الذاكرة بكثير من المراقبين الى المشاهد التي تعرضها تلفزات العالم كل يوم سبت من شوارع عاصمة الانوار والديمقراطية باريس وعن المتاحف المنهوبة والعجلات المحترقة وسُحب الغاز المسيّل للدموع، ومئات الايقافات والجرحى والمعتقلين التي يسجلها أمن فرنسا «الجمهوري» ويغضّ عنها الطرف اعلام فرنسا «المحايد» والحرفي والمهني والذي يريد الكثيرون في بلادنا أن يأخذوه كنموذج يُحتذى.


ما بعد الإضراب العام

تغيّرات المشهد السياسي قد تكون نوعية!

الصحافة اليوم: سناء بن سلامة

مرّ الاضراب العام في القطاعين العام والوظيفة العمومية بسلام، ليؤكد على روح المسؤولية التي يتمتع بها الإتحاد العام التونسي للشغل وقدرته على تأطير تحركاته التي تجاوزت الدفاع عن منظوريه الى الدفاع عن السيادة الوطنية.


مجتمع جهات

على اثر النقص الذي شهدته بعض المواد الاستهلاكية خلال الفترة الماضية:

عودة تدريجية لنسق تزويد السوق


• ضخّ 400 ألف قنطار من القمح الصلب لفائدة المطاحن

• الترفيع في المبيعات اليومية لمادة الحليب

• تحديد سعر الأربع بيضات بـ900 مليم

الصحافة اليوم:

أكدت مديرة التجارة الداخلية بوزارة التجارة فاتن بالهادي لـ«الصحافة اليوم» أن نسق تزويد السوق بالمواد الاستهلاكية الأساسية على غرار الحليب والبيض ومادة السميد والزيت النباتي بدأ يعود تدريجيا مشيرة الى انه في غضون الأسابيع القادمة سوف تتوفر هذه المواد في كامل أسواق الجمهورية وبكامل المناطق دون تسجيل أي نقص.


 

مدنين

تواصل عدم الاستقرار بعدد من المؤسسات التربوية في الجهة


لا يزال الوضع التربوي بولاية مدنين غير مستقرّ على عدّة أوجه سواء من حيث اضطراب سير الدروس بالمعاهد الثانوية أو بعض المدارس الابتدائية مع تحرّك للمعلمين النوّاب بمسيرة وقفة احتجاجية.

فقد نّفذ المعلمون النواب بولاية مدنين يوم الثلاثاء الماضي مسيرة سلمية انطلقوا فيها من تجمّع بمقر الاتحاد الجهوي للشغل بمدنين وانتهت بمقر المندوبية الجهوية للتربية بعد أن توقّفوا أمام مقر الولاية مطالبين بتفعيل اتّفاق يوم 8 ماي بين وزارة التربية والجامعة العامة للتعليم الأساسي وإلحاقهم بالوظيفة العمومية وتمكينهم من مستحقاتهم المالية لخمسة أشهر، معبّرين عن استنكارهم منهج المماطلة الذي تعتمده وزارة الاشراف في التعاطي مع ملفهم.


اقتصاد عالمية

ثماني سنوات مرّت على «ثورة الحرية والكرامة»

مَلْحَمَةُ اقتصادٍ مُنْهَارٍ!


بقلم: جنات بن عبد الله

استقبلت تونس سنة 2019 وفي جراب اقتصادها مؤشرات اقتصادية ومالية واجتماعية تروي فشل حكومات ما بعد الثورة واصرارها على استمرارية سياسات اقتصادية ونقدية ومالية واجتماعية خاطئة في ظل دعم دولي يدّعي الوقوف الى جانب الانتقال الديمقراطي في البلاد.

وتقف تونس اليوم على الذكرى الثامنة لثورة أطاحت بنظام سياسي الا أنها لا زالت تبحث عن بديل اقتصادي يثمّن تضحيات شعب بجميع فئاته ويحتكم الى أولويات واستحقاقات تنمية اقتصادية واجتماعية بعيدا عن قبضة صندوق نقدي دولي واتحاد أوروبي.


 

ليبيا

عملية تطهير الجنوب متواصلة واشتباكات في طرابلس


مقتل أبو طلحة الليبي

الصحافة اليوم(وكالات الانباء)-اعلنت مصادر عسكرية من القيادة العامة للقوات الليبية المسلحة ،عن مقتل القيادي البارز فى تنظيم القاعدة عبد المنعم سالم خليفة الحسناوي صباح أمس الجمعة ،بعد محاصرة ومداهمة موقعين يعودان للحسناوي ،فى منطقة الشاطئ جنوبي البلاد.

هذا وذكرت مصادر عسكرية أن المداهمة جرت فى وقت مبكر من صباح أمس الجمعة لمنزلين متجاورين ،بسبها ، أحدهما مستأجر من قبل أبوطلحة ويتواجد فيه باستمرار والآخر يعود لأشقائه ،وقد قتل خلال عملية المداهمة ثلاثة عناصر ارهابية ،في حين قام عنصر ارهابي آخر بتفجير نفسه بواسطة حزام ناسف.


ثقافة مرافئ

تلوينات

في العزف على الأوتار الطويلة لثقافة الرفض

بقلم: منصور

يكاد يرتبط شهر جانفي في تونس خلال نصف القرن الأخير بالاحتجاجات النقابية والشعبية. وفي هذا الإطار عاش الشعب التونسي أول أمس الخميس على إيقاع الإضراب العام في الوظيفة العمومية. وما يهمّنا استحضاره هنا هو ثقافة الرفض، المتأصلة في الطبقات الثقافية التونسية، مع التذكير بأنه لئن كان الرفض يتخذ أشكالا متعددة سواء أكان الرفض فرديا أو جماعيا، فإنه يعبّر في الواقع عن موقف فكري معلن إزاء سياسة حكومية متبعة.


 

خطف الأطفال في أمريكا

الأرقام تنافي ما يظهره الإعلام

ظهرت بيانات أمريكية أن جرائم خطف الأطفال من قبل غرباء لا تزال نادرة في الولايات المتحدة، رغم تصدّر أنباء مثل تلك الوقائع لعناوين الأخبار.

واجتذب خبر تمكن فتاة في الثالثة عشرة من عمرها من الفرار من خاطفها مؤخرا، بعد 3 أشهر من مقتل والديها وتعرضها للخطف، اهتماما واسعا في وسائل الإعلام الدولية.


رياضة

الترجي الرياضي ـ بلاتينيوم الزيمبابوي 2ـ0

.. بفضل الواقعية الهجومية


ملعب المنزه، الحكم: باكاري غاساما (غامبيا)

الهدفان: الخنيسي دق 24 و64

الترجي الرياضي: الجريدي ـ الدربالي ـ الذوادي ـ شمام (اليعقوبي) ـ بن محمد ـ كوليبالي (الشعلالي) ـ كوم ـ البدري ـ الهوني ـ البلايلي ـ الخنيسي (الجويني)

بلاتينيوم: مهاري ـ ملانقا ـ بالو ـ ستيما ـ مويو ـ شافا ـ مادزونغوي ـ مادنغا ـ مبويتي ـ دوبي ـ بافاري (إيوندي).

تمكن الترجي الرياضي من تحقيق الفوز الأول في دور المجموعات ليرفع رصيده إلى أربع نقاط في صدارة المجموعة الثانية، ولم يجد حامل اللقب أية صعوبات لفرض أسلوبه وتحقيق ثنائية أكد بها تفوقه على منافسه الزيمبابوي الذي لم يقدر على إحراج الترجي طيلة المباراة.


الاسماعيلي المصري ـ النادي الافريقي 1ـ2 (توقفت دق 86)

انتصار العزيمة وقوة الشخصية


ملعب الاسماعيلية، الحكم: أليوم نيان (الكامرون)

الأهداف: العيادي (ض.ج) دق 39 و45 للافريقي وشيلونغو دق 8 للاسماعيلي

الاسماعيلي: مجدي ـ ابراهيم ـ المحمدي ـ بافور ـ طه ـ صادق ـ دونغا (مارشال) ـ مجدي ـ حمدي ـ الجزيري (بامبو) ـ شيلونغو

النادي الافريقي: الشرفي ـ العقربي ـ العيفة (العبيدي) ـ الجزيري ـ العابدي ـ العيادي ـ الخميسي ـ خليل ـ الدراجي (بن يحيى) ـ الحداد ـ الشماخي (الذوادي).


أول أمس ضد النمسا

انتصار صعب رغم الأسبقية


تأهل منتخبنا الوطني الى الدور الثاني والرئيسي لبطولة العالم لكرة اليد المقامة حاليا بين الدانمارك و ألمانيا ليضمن لنفسه بالتالي مقعدا ضمن الفرق 12 الاوائل في العالم وذلك بعد ان قطع ورقة تأهله صحبة الدنمارك والنرويج عن المجموعة الثالثة.

منتخبنا الذي لم يقنع خلال الدور الاول من حيث الاداء وانقاد الى هزيمتين ثقيلتين ضد النرويج والدنمارك وانتصر بصعوبة نسبية ضد الشيلي والسعودية وأخيرا النمسا 32ـ 27 غير أنّه حقق المهم وما جاء من اجله وهو تحسين ترتيبه والتاهل الى الدور الثاني لعله يحقق احسن نتيجة له من دورة 2005.


اليوم منتخبنا يواجه السويد في الدور الثاني

لقاء صعب ضد أقوى منافس في المجموعة


يدخل اليوم منتخبنا الوطني غمار الدور الثاني والرئيسي لبطولة العالم ضمن المجموعة الثانية وهي مجموعة قوية بلا شك باعتبار قيمة المنافسين الذين تضمهم إذ تتركب من الدنمارك والنرويج والسويد والمجر ومصر . منتخبنا لن يواجه مجددا الدنمارك و النرويج حسب نظام البطولة المعتمد خلال هذه النسخة بل سيواجه فقط السويد والمجر ومصر.


CSS Valide !