الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

أخبار وطنية

ماذا نفعل بالماضي.. إذا تركنا المستقبل للغير؟!!

يسار الأزمة ينتج أزمة اليسار...

بقلم: خليل الرقيق

نبدأ حكاية اليوم ممّا انتهينا إليه في ورقة الأسبوع الفارط «أزمة حكم»، لقد خلصنا الى ان في العقل الذي شكل لعبة «ربيع الحريات» خللا هيكليا منع المنظومة من التجسد كبديل، بل هيأها أصلا لتقبل الاستبداد الجديد..

وحين نذكر هذه الحكاية فإننا ندرك أن في الراهن التونسي مجموعة قوى لها نصيب في مسؤولية انتاج الأزمة، ولا نعتقد ان اليسار التونسي ـ باستثناء بعض تعبيراته النقدية ـ بعيد عن هذه المسؤولية.

لا تستطيع أن تكون ديمقراطيا حين تحاكي سطح الحريات في الخارج، وتقطع دابر النقاش في الداخل، وكم يوجد من أمثلة على هذا الانفصام في عدد من تعبيراتنا اليسارية التي هي عبارة عن «ثكنات» إيديولوجية محصنة، بها جنرالات يحرسون الماضي.

إن اليسار التونسي أو «الراديكالي» كما يحلو لبعضه أن يتسمى من باب المفاخرة بالثبات على «المقدس الثوري»، قد أنتج من داخله معيقات تقدّمه إلى الأمام، رغم أن كلّ التحوّلات الراهنة، ومنها العودة القوية للاستحقاق الاجتماعي تستدعيه لدور أكبر... إنه يكتفي وفق تعبير سمير أمين «بالاستجابة لمتطلبات التحوّلات المطروحة على جدول أعمال اللحظة» دون أن يندفع بعيدا الى الأمام نحو المستقبل. بل نستطيع القول في تونس أنه يقتات من ماضيه، ويترك المستقبل لغيره، وليت هذا الغير واضح الملامح، إنه عبارة عن «سبورة سوداء» لا أثر فيها لحرف ولا معنى....

ماذا نفعل بالماضي نفسه اذا تركنا المستقبل للغير؟

والأدهى والأمرّ أن هذا الغير غامض وغائم وعابق بروائح الفوضى والفراغ...


أسبوع انتهى و«تسرّب» على وقع التسريبات؟

...أو هكذا يختلط الحقّ بالباطل...!

بقلم: لطفي العربي السنوسي

«تسرّب» هذا الاسبوع وطوى أيامه سريعا على ايقاع خاص لم يسلم كعادة كل الأسابيع التونسية من اشاعة الفضائح والأكاذيب وفي ترسيخ ما سمّيناه في ورقة سابقة بتحوّل «الشك» الى أسلوب تفكير لدى التونسيين... الشك في كل شيء وفي كل النوايا حتى وان كانت ذات مقاصد نبيلة... بحيث يختلط النبيل بالمنحط والكل في سلة المهملات ولا فرز في ذلك...!!

الأرضية مواتية ـ اليوم ـ وخصبة لمزيد توسيع سلطة «العقل التونسي» وهو «عقل طريف» تعوّد ما بعد هذه «المسماة ثورة» على الخديعة والكذب وعلى «عادات سرية» لا تنتج افكارا ومشاريع وانما هي «عادات» بقدرات خارقة قادرة على تدمير كل شيء وعلى ابتذال كل ما هو جاد وحقيقي وعلى تهميش القضايا الأساسية للمجتمع التونسي المصاب ـ بطبعه ـ بالاحباط واليأس والذي يتأمل مصيره البائس لكأنه قدر منذور إليه ولا يسعى ـ ابدا ـ الى تبديله...

ما الذي انتجته تونس ما بعد 14 جانفي غير البؤس والاحباط؟ ما الذي انتجته في السياسة وفي الثقافة وفي الفن والابداع...؟


رئيس الحكومة يختتم زيارته إلى ولاية صفاقس

إجراءات بالجملة لفائدة الجهة


اختتم رئيس الحكومة يوسف الشاهد زيارة العمل التي شرع فيها يوم الخميس الماضي إلى ولاية صفاقس وتواصلت الجمعة بالتحول إلى معتمدية منزل شاكر التي تعد من المعتمديات الأكثر معاناة من الفقر والبطالة وتدني مؤشرات التنمية.

وأعلن يوسف الشاهد بالمناسبة وبحضور والي صفاقس وعدد من أعضاء الحكومة ومجلس نواب الشعب عن تسوية الوضعية العقارية لأراض دولية مستغلة من قبل فلاحين صغار بمنطقة الحاج قاسم الريفية من هذه المعتمدية عبر تمكينهم من عقود كراء بمعاليم رمزية تشمل مساحات شاسعة تمتد على 4 آلاف هكتار.

وأبرز الشاهد في لقائه بفلاحي المنطقة، الأبعاد التنموية والاجتماعية لهذه العملية باعتبارها تمكن عددا كبيرا من صغار الفلاحين لمنطقة نائية من الدخول في منظومة الانتاج ورفع القيود عنهم وذلك ضمن برنامج وطني تمضي حكومة الوحدة الوطنية في تجسيمه وتعميمه في إطار اضطلاعها بواجبها في توفير أسباب التنمية للمواطن أينما كان حسب تعبيره.


حملة واسعة لمقاطعة المستورد والكماليات:

الوعي الشعبي بخطر الانزلاق كان أسرع من الدوائر الرّسمية

بقلم: محمد بوعود

مباشرة بعد الحديث الذي أدلت به السيدة وزيرة المالية لاحدى الاذاعات، والذي قالت فيه أن الدينار سينزلق أكثر وأن الاقتصاد التونسي أصبح في خطر كبير، انطلقت حملة شعبية تلقائية في الشوارع وعلى صفحات التواصل الاجتماعي، دعت بكل قوة الى مقاطعة البضائع الكمالية والسلع غير الضرورية والترفيهية التي تستنزف مقدّرات البلاد واحتياطها من العُملة الصعبة.

والملاحظ أن هذه الحملة استهدفت بالخصوص السلع التي يرى كثير من التونسيين أنها غير ضرورية وانها تساهم في تخريب اقتصاد البلاد من خلال منافسة غير متكافئة مع سلعنا الوطنية، ومن خلال احداث مزيد الازمات الاجتماعية عن طريق تفليس المزيد من المؤسسات، وبالتالي قطع مواطن شغل وأرزاق لعمّال وعائلات، تنضاف مشاكلهم الى المشاكل المتراكمة التي يعاني منها الاقتصاد الوطني منذ فترة ليست بالقصيرة.


بالشراكة مع منظمات دولية ووطنية

الحق في التّقاضي واللّجوء إلى القضاء محور دورات تدريبية

ببادرة من المنظمة الدولية للتقرير عن الديمقراطية وبالشراكة مع الهياكل المتمثلة في اتحاد قضاة محكمة المحاسبات ونقابة القضاة التونسيين وجمعية القاضيات التونسيات والجمعية التونسية للقضاة الشبان وجمعية القضاة التونسيين واتحاد القضاة الإداريين تم تنظيم 4 دورات تحسيسية بكل من ولايات جندوبة وقفصة وسيدي بوزيد تتعلق بالحق في التقاضي واللجوء الى القضاء.

وتهدف هذه الدورات الى توفير أهم المعلومات المتعلقة بحق الوصول أو اللجوء الى القضاء وتبسيطها الى جانب توعية المواطنين وتحسيسهم بحق التقاضي وتبسيط المعلومات المتعلقة بالموضوع للمواطنين وتوفير المعارف والوسائل التقنية اللازمة للمواطنين ولمنظمات المجتمع المدني وبخصوص اللجوء الى القضاء في تونس واستعادة الثقة بين المواطنين المتقاضين والمؤسسات القضائية وتدعيمها.

وتهدف هذه الدورات التحسيسية كذلك الى مشاركة المواطنين وممثلي المجتمع المدني في الجهات الخمس المعنية بالدورات التكوينية من خلال انتهاج مقاربة توعوية مباشرة مع المواطنين من خلال اللقاءات بالجهات حول اللجوء الى القضاء مع توفير المعارف والوسائل التقنية اللازمة التي تتيح لمنظمات المجتمع المدني النّوعية الفعّالة بخصوص اللجوء الى القضاء في تونس.


نبيل بفون

الاثنين فتح باب طلب العروض الخاص بإعداد الحملة التحسيسية لتسجيل الناخبين

قال عضو الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات نبيل بفون إن الهيئة إنطلقت خلال هذا الاسبوع في الإعداد للحملة التحسيسية المتعلقة بتسجيل الناخبين وذلك من خلال التحضير لاختيار شعار الإنتخابات البلدية والومضات الإشهارية وإطلاق مركز النداء 1814 وإنه سيتم للغرض الإعلان يوم الاثنين القادم عن طلب العروض الخاص بذلك وفق الترايب الجاري بها العمل في قانون الصفقات العمومية.

وأوضح بفون في تصريح أدلى به أمس السبت لوكالة تونس افريقيا للانباء أن عمل مركز النداء 1814 الذي سيكون مجانيا ومفتوحا للعموم سينطلق قبل عملية تسجيل الناخبين بأسبوع ويتواصل على إمتداد المسار الإنتخابي لتقديم التوضيحات والإجابة عن كافة الإستفسارات ذات الصلة بالعملية الإنتخابية بداية من الساعة الثامنة صباحا وإلى حدود العاشرة ليلا.


مجتمع جهات
متابعات «الصحافة اليوم»
بعد مقاطعته لجلسة العمل بخصوص الرؤية التنفيذية لتفعيل صندوق الجوائح الطبيعية

المنظمة الفلاحية ترفض مشروع وزارة الفلاحة وتدعو إلى تفعيل مقترحاتها


أعرب الإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري في بيان له عن استيائه من أسلوب العمل الذي وصفه بغير ألتشاركي الذي تمعن وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري في توخيه والذي يتنافى مع التمشي التوافقي الذي نصت عليه وثيقة اتفاق قرطاج ولا يتماشى مع القرارات المنبثقة عن اللجنة المشتركة 5 زائد 5 و مع الإجراءات التي أعلن عنها رئيس الحكومة بخصوص الإسراع بوضع قانون لإحداث صندوق الجوائح الطبيعية وتكوين لجنة فنية مشتركة تعهد إليها هذه المهمة على اثر تعمد الوزارة إعداد مشروع قانون يتعلق بإحداث صندوق تعاوني لجبر الإضرار الفلاحية الناجمة عن الجوائح الطبيعية بصفة أحادية.

وأبدت المنظمة الفلاحية استغرابها من مطالبتها بإبداء رأيها حول مشروع قانون بهذه الأهمية في ظرف يومين فقط مما ينم عن عدم الجدية وفق رأيها في الأخذ بعين الاعتبار لمقترحات الاتحاد وتشريكه في إعداد مشروع هذا القانون. وفي هذا السياق أكد عبد الخالق العجلاني عضو المكتب التنفيذي مكلف بالشراكة والتصدير والتعاون الدولي في تصريح لـ «الصحافة اليوم » أن وزارة الفلاحة أمهلت الاتحاد يومين لإبداء موقفها بخصوص إحداث صندوق الجوائح الذي كان من بين النقاط الهامة التي اقترحها الاتحاد في إطار جلسة 5زائد5 بينه وبين الحكومة. ويرنو الاتحاد أن يكون الصندوق يشمل كافة القطاعات الفلاحية دون استثناء وان يساهم فيه جل المنتجين.


 

الكاف :

استئناف عمال شركة «كوروبلاست» للنشاط ابتداء من الاربعاء المقبل


تم مساء الجمعة الماضي بمقر الادارة العامة لتفقدية الشغل والمصالحة بالعاصمة، امضاء اتفاق بين التفقدية وممثلين عن مصنع «كوروبلاست» لكوابل السيارات الكائنة بولاية الكاف والقاضي باستئناف النشاط بالنسبة إلى كافة العملة بداية من يوم الأربعاء القادم مع تزويد المصنع بالمواد الاولية بصفة منتظمة.

وينصّ الاتفاق على أن تتعهد ادارة المؤسسة بمواصلة نشاطها بجهة الكاف بجميع العملة القارين وفق ما يضمنه القانون للطرفين، ووضع حد للصد عن العمل الذي دام شهرين بداية من يوم الاثنين 24 افريل 2017.


اقتصاد عالمية

بعد أن أعلنت تونس والصين عن التبادل التجاري بالعملة المحلية

«اليوان» يدخل رسميا احتياطات المركزي التونسي


أدخلت العملة الصينية «اليوان» رسميا في احتياطات البنك المركزي التونسي من النقد الأجنبي وذلك بعد أن وقّع محافظ البنك السيد الشاذلي العياري مع نظيره الصيني زهو كزاوشوان بداية الأسبوع المنقضي مذكرة تفاهم خلال زيارته بيكين تنص على اتفاق يقضي بمقايضة بين الهيكلين يقع بموجبها تبادل «اليوان» الصيني مقابل الدينار التونسي بهدف تسديد جانب من العمليات التجارية والمالية بين البلدين بالعملة الوطنية، خطوة اعتبرها خبراء الاقتصاد هامة لتنويع احتياطي تونس من العملة الصعبة خصوصا على ضوء التطورات التي يشهدها الوضع الاقتصادي المحلي والعالمي وخاصة أمام تراجع حجم هذا الاحتياطي بشكل لافت منذ الثورة وزيادة حجم الدفوعات الأجنبية كما يرى أهل الاختصاص أن هذا التمشي قد يؤكد التوجه القادم للبنك المركزي فيما يتعلق بتحرير سعر صرف الدينار في الفترة المقبلة بهدف تهيئة مناخ الأعمال أمام المستثمرين الأجانب الراغبين في التموقع في السوق التونسية.


 

اليوم الدورة الأولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية:

من هم المتنافسون في السباق .. إلى الإيليزي؟


الصحافة اليوم (وكالات الأنباء) يتقدم 11 مرشحا اليوم طلبا لثقة الفرنسيين في إطار سباق الانتخابات الرئاسية.

وهناك 3 مرشحين يتقدمون باقي المترشحين في استطلاعات الرأي. وبما أنه من غير المرجح ان يحظى أي منهم بأغلبية في جولة التصويت الأولى، فمن المتوقع أن تجرى جولة ثانية يشارك فيها المرشحان الأوّلان في السابع من ماي.

وللمرة الأولى منذ 15 عاما، تحظى الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة بأمل واقعي للفوز بالرئاسة تحت زعامة مارين لوبان. ولكن المرشح الوسطي ايمانويل ماكرون ينافس لوبان في استطلاعات الرأي، بعد ان تكفلت تحقيقات في استخدام الأموال العامة بتقويض آمال مرشح يمين الوسط فرنسوا فيون.

ولأول مرة في تاريخ فرنسا المعاصر، امتنع الرئيس الحالي - الاشتراكي فرنسوا هولاند - عن الترشح لفترة رئاسية ثانية نظرا لضعف التأييد الذي يحظى به في استطلاعات الآراء.

ـ مارين لوبان(مرشحة الجبهة الوطنية)

تولت مارين لوبان زعامة الجبهة الوطنية خلفا لأبيها في جانفي 2011، وحلت ثالثة في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في العام التالي، كما تمكنت من قيادة الجبهة الوطنية للحصول على مكاسب انتخابية كبيرة في الانتخابات المحلية التي أجريت في أواخر عام 2015.

في عام 2010، وقبل ان تنتخب زعيمة للجبهة الوطنية، شبّهت مارين لوبان المسلمين الذين يصلون في شوارع فرنسا بالاحتلال الألماني للبلاد في الأربعينيات. ولكنها الآن خففت لهجتها، كما حاولت الجبهة الوطنية ترميم الجسور مع الجالية اليهودية في فرنسا.

في غضون ذلك، ظهرت في ألمانيا وهولندا وبلدان أوروبية اخرى حركات قومية مما جعل الجبهة الوطنية الفرنسية أقل استثنائية مما كانت في الماضي.


ثقافة مرافئ

المطربة السورية لينا شماميان لـ «الصحافة اليوم»:

بالموسيقى أستعيد إنسانيتي


هادئة وجميلة، تتكلم ببساطة وعمق عن التفاصيل التي صنعتها لتصبح على ما هي عليه، مغنية وكائن إنساني مفتوح على التجارب دون أن يفقد مرجعياته وهويته. ولدت لينا شماميان في مدينة دمشق وتخرجت من المعهد العالي للموسيقى مغنّية كلاسيكية، في رصيدها العديد من الألبومات: «أسمر اللون» (2006)، «شامات» 2007 و«لونان» الذي أنجزته في فرنسا. في هذا الحوار تتحدث لينا عن ذاكرتها البعيدة وعن المدن وعن الحرب، من منظور فنانة تعي أن بقدرة الفن أن يصنع أشياء جليلة تجعلنا ننتبه إلى الجمال. لينا حضرت إلى تونس للمشاركة كعضوة لجنة تحكيم في أيام قرطاج الموسيقية ومن المنتظر أن تعود إلى تونس لإقامة حفل بمهرجان قرطاج الدولي. هنا حوار معها:

أنت من أصول أرمينية، كيف تحضر هذه الثقافة في وعيك وفي ذاكرتك?

أنا مولودة في دمشق، سورية الجنسية وأصولي أرمينية. أنا من أرمن جنوب الأناضول. والدي من منطقة اسمها «مرعش» ووالدتي من سريان الأناضول، من منطقة «ماردين» وهي المنطقة الثقافية الأغنى بالأناضول. لقّنت ذاكرتي السمعية بالموسيقى الأرمينية والسريانية اللتين تعلمتهما منذ الطفولة. كنت أذهب، صيفا، لتعلم الموسيقى السريانية كونها قريبة من البيت وأذهب شتاء لتعلّم الموسيقى الأرمينية بالمدرسة.


 

باحثون يجيبون :

لماذا نعاني من قلة النوم في سن الشيخوخة؟


مع التقدم في السن، كثيرا ما يعاني الأشخاص من نوبات من اليقظة، والرحلات إلى الحمام وغيرها من المضايقات، إذ أنهم يفقدون القدرة على استحضار حالة النوم العميق والراحة النفسية، التي استمتعوا بها في شبابهم.

باحثو جامعة «كاليفورنيا» في بيركلي، كان لهم رأي معارض في هذا الشأن، عبّروا عنه في مقال نشر أوائل الشهر الجاري في مجلة «نيورون»، ونقله موقع «ساينس ديلي» الأمريكي، يقولون فيه ان عدم كفاية ساعات النوم لدى كبار السن تزيد من خطر فقدان الذاكرة وتؤدي إلى مجموعة واسعة من الاضطرابات النفسية والجسدية.

ويقول ماثيو ووكر، وهو أستاذ في علم النفس وعلم الأعصاب في جامعة «كاليفورنيا» في بيركلي، وكاتب المقال: «تقريبا كل مرض يقتلنا في الحياة اللاحقة له علاقة سببية بنقص النوم».

ويوضح: «لقد قمنا بعمل جيد لمد أجل حياتنا، ولكننا لم نقدم سوى جهد متواضع للحفاظ على صحتنا. والآن نرى النوم، وتحسينه باعتباره مساراً جديداً للمساعدة في علاج ذلك».


رياضة

همزة

لا داعي لعقلية الثأر... فشيئان فقط يستحقان المنازعة... وطن حنون.. وامرأة رائعة

هل يعود الليلي إلى صفاقس بعقلية ثأرية?? هذا ممكن ووارد بشدة لأن خروج هذا الفني من نادي عاصمة الجنوب فاجأ كل الملاحظين وتمّ بطريقة غامضة ومتسرّعة... وبدا حينذاك أن الليلي دفع ثمن تصفية حسابات بين بعض كبار النادي!!! فالنتائج كانت طيبة جدا.. والاداء كان مقنعا... ولكن رحيل عبد الناظر ومجيء خماخم غيرّا كل المعطيات ... ومن الواضح أن الهيئة المديرة الجديدة لم تكن متحمّسة لانتداب الليلي.. بما معناه أن المصلحة الشخصية طغت على مصلحة الجمعية!!! والليلي ترك انطباعات جيدة في صفاقس وعديد الاصدقاء..


سيكون على موعد هام اليوم

اللـيـلي يـعود إلــى صــفاقس بذكــريات مختلفة


عندما اختار شهاب الليلي الإشراف على النادي الصفاقسي الموسم الماضي كان قراره منطقيّا إلى حدّ كبير فقد هرب من مشاكل النادي البنزرتي بسبب المصاعب الإداريّة وعندما أقيل من تدريب النادي الصفاقسي كان القرار مفاجئا ولكنّه أيضا كان بسبب مشاكل إداريّة.

ورغم أن الليلي واجه الصفاقسي سابقا خلال مرحلة الذهاب وانتصر ٢ـ١ فإن مقابلة اليوم مختلفة تماما باعتبار قيمة الرّهان أوّلا وكذلك حضور جماهير الصفاقسي التي لها علاقة خاصة بهذا المدرّب بعد كلّ الذي عاشه الموسم الماضي مع الفريق.


الجولة التاسعة للبلاي آوت في لقطات

«الجليزة» تؤكد والشبيبة تغرق!


ـ خرج مستقبل قابس أبرز مستفيد في أعلى الترتيب والنادي البنزرتي كذلك بينما تعقدت وضعية الشبيبة والترجي الجرجيسي.

ـ عرفت الجولة تسجيل 6 أهداف منها 4 أهداف في لقاء واحد وسجّل الأهداف 6 لاعبين مختلفين من بينهم لاعبان أجنبيان.

ـ سجّل حمزة المسعدي هدفه الأول في «البلاي آوت» وذلك في مرمى فريقه السابق الترجي الجرجيسي على غرار زميله ماهر بالصغير الأسبوع الماضي في مرمى حمّام الأنف وكذلك سجّل سليم الزكّار في مرمى فريقه السابق الشبيبة.


الجولة السادسة (مجموعة البلاي أوف)

الإفريقي للبقاء في السباق والترجي لتعميق الفارق


بانطلاق مرحلة الإيّاب فإن كلّ نقطة ستكون لها قيمتها والفريق الذي سيخسر نقاطا قد يصعب عليه التعويض وهذه المقابلات ستحدّد الصورة النهائية لهذا الموسم باعتبار أن التنافس على المركز الأول مازال قائما وقويّا بين الثلاثي الذي يقود الترتيب في الوقت الرّاهن وهذه الجولة قد تمنح الترجي الرياضي فرصة تعميق الفارق عن ملاحقيه باعتبار أنّهما سيلعبان خارج القواعد عكس الترجي الذي سيكون في مهمّة شبه سهلة.

1: فريق وحيد انتصر خارج ملعبه خلال هذه الجولة من مرحلة الذهاب وهو الترجي الرياضي الذي تغلّب على نجم المتلوي بنتيجة 2ـ0.

ومن الطبيعي أن يكون كلاسيكو صفاقس هو العنوان الأهمّ لهذه الجولة فإلى جانب البعد التاريخي لهذه المقابلة وما تمثّله في المشهد الرياضي التونسي فإن وضعيّة النادي الصفاقسي الذي يعيش على وقع الصدام مع الهياكل الرياضية ممثّلة في الجامعة التونسية لكرة القدم تجعل الفريق أمام حتميّة تحقيق الانتصار الذي يضمن للنادي البقاء معنيّا بالمركز الثالث الذي يضمن له المشاركة قاريّا وهو سبيل الصفاقسي الوحيد باعتبار خروجه من مسابقة الكأس.


CSS Valide !