الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



رغم بدايته الواعدة في اسكتلندا

سفيان موسى مرشح لمغادرة «دندي» في جانفي .. فهل يعود إلى تونس?


عندما انضم المهاجم سفيان موسى إلى نادي دندي الاسكتلندي فاجأت الصفقة الملاحظين والجمهور لكن الممرن «ماكان» دافع عن اختياره واثنى على اللاعب التونسي مؤكدا أنه سيكون معبود الجماهير وفي ظرف وجيز... وصدقت «نبوءة» الممرن حيث تألق موسى بل وأبدع لاسيما خلال اللقاءات الودية ثم منافسات الكأس وسجل عدة أهداف ألهبت الجماهير لكن المعروف عن موسى أنه غير محظوظ وبالمرة وأنه عرضة إلى الإصابات وهذا ما أعاق مشواره في تونس مثلما حرمه من مزيد التوهج في تجاربه الاحترافية بأوروبا.. ومرة أخرى يعاند الخط موسى الذي تعرض إلى إصابة عندما كان في قمة جاهزيته الفنية والبدنية ما اضطره للابتعاد لأكثر من ثلاثة أسابيع وعندما عاد فإنه لم يقدر على فرض نفسه من جديد.. فغاب عنه النسق وتقلّصت واقعيته وتراجع اداؤه أمام المرمى وهو ما اضطر الإطار الفني إلى إلحاقه بدكة البدلاء .. ليصبح لاعبا متعاقدا مع «البنك» وتتراجع اسهمه وحسب آخر المعلومات فإن الاطار الفني لدندي بدأ يخطط لانتداب مهاجم خلال الميركاتو الشتوي... ومن غير المستبعد أن يتم فسخ عقد سفيان موسى بالتراضي .. فهل يعود إلى تونس في جانفي 2018??


همزة

اختيار الممرن التونسي لابد أن يكون عن قناعة

جميل جدّا أن تهيمن المدرسة التونسية على البطولة الوطنية... والاجمل من ذلك ان تكون هذه المدرسة ناجحة ومتألقة قاريا واقليميا... وهذا ما يحدث ولو نسبيا فلا يجب ان ننسى ان المدرسة التونسية تسيطر بالطول والعرض على بطولة القسم الثاني السعودي بوجود ما لا يقل عن 11 مدربا... والفنيون التونسيون وسعوا انتشارهم وأصبحوا فاعلين ومؤثرين في الاردن ولبنان والكويت والامارات والجزائر وقطر...

ولكن هل ان منح الفرصة للفنيين التونسيين في بطولة النخبة وخاصة الشبان منهم يتم عن قناعة ام لأسباب أخرى؟؟ قليلون هم المسؤولون الذين يؤمنون بالمواهب الشابة ويدعمونهم دون قيد أو شرط... وفي أغلب الأحيان تتحكم الجوانب المالية في هذه الاختيارات.... كما أن الأحباء يلعبون دورا في حالتي القبول والرفض... والبنزرتي جدّد الثقة في الشاب بن ثابت بدعم واصرار وإلحاح من الجمهور!!!


بنهاية علاقة الإفريقي بسيموني

هزيمة «المدرسة الأجنبية» بالضربة القاضية ... 14 فريقا بقيادة تونسية... ما لم يأت مارشان


في الوقت الذي ارتفعت فيه أسهم المدرّبين التونسيين خارج تونس بشكل لافت خلال المدّة الأخيرة في عديد البطولات العربية وكذلك الأوروبية فإن البطولة قد تعرف انطلاقا من مقابلات يوم الأحد حضورا تونسيا خالصا بما أن 14 فريقا في الرابطة الأولى تعوّل الان على أسماء محليّة في انتظار قرار الإفريقي والنجم بخصوص المدرّب القادم والذي سيكون بنسبة عالية مدرّبا تونسيّا بالنسبة إلى النجم وهناك فرضية ضعيفة حتى يقع تعيين مارشان مدرّبا للفريق من جديد بعد تجربته السابقة خلال موسم 2005ـ2006.


قبل ملاقاة بن قردان

أمس استئناف التمارين.. والتركـــيــبة المثــالية في المحور

استأنف أمس مستقبل قابس التمارين بعد راحة بيومين عقبت مباراة الاتحاد المنستيري التي شهدت توقف السلسلة الايجابية للفريق لعدة اعتبارات أبرزها الهفوات الفردية القاتلة والأخطاء التحكيمية التي حرمت زملاء الحارس علي العياري من ضربتي جزاء شرعيتين، ويفترض أن يكون المدرب منتصر الوحيشي قد أشرف على الحصة التدريبية رغم تداول اسمه كمرشح لتعويض الايطالي ماركو سيموني في النادي الافريقي، ويبقى هذا الموضوع مفتوحا على كل الاحتمالات بما أن الوحيشي مرتبط بعقد مع الفريق ومن الصعب أن تتخلى عنه الهيئة بسهولة في ظل الاقتناع بإضافته على مستوى الأداء والنتائج، علما وأن الاطار الفني أعد برنامج التحضيرات لمباراة الجولة 12 ضد اتحاد بن قردان حيث ستتواصل بصفة عادية الى غاية يوم الاربعاء موعد التحول الى جربة.


اليوم الجولة الأخيرة للذهاب للبطولة الوطنية

«دربي» واعد بين الافريقي والترجي بشعار التدارك

قبل الركون الى راحة مطولة حتى موفى شهر جانفي المقبل لفسح المجال لتحضيرات المنتخب الوطني قبل مشاركته في البطولة الافريقية للامم التي تدور في النصف الثاني من شهر جانفي المقبل بالغابون، تدرك اليوم البطولة الوطنية جولتها 11 والاخيرة للذهاب من المرحلة الاولى التي يتصدرها «الدربي» التقليدي بين النادي الافريقي والترجي الرياضي والذي قد يخدم بصورة غير مباشرة المتصدر النجم الساحلي الذي يتحول الى الحمامات، كما تتضمن الجولة عدة مواجهات واعدة مثل لقاء الاجوار بين جمال و طبلبة والمواجهة التقليدية بين بعث بني خيار وسبورتينغ المكنين وهو ما سيكون له تأثير مباشر على الترتيب العام .


النسخة السادسة للبطولة العربية العسكرية للتايكوندو

تونس تتوج بفضل أربع ميداليات ذهبية وفضية وبرنزية

أحرزت تونس لقب النسخة السادسة للبطولة العربية العسكرية للتايكوندو التي اسدلت منافساتها مساء يوم الخميس بقصر الرياضة بالمنزه بعد احراز النخبة العسكرية 4 ميداليات ذهبية وفضية وبرنزية. وعادت المرتبة الثانية لمنتخب المملكة العربية السعودية الذي جمع في رصيده ميدالية ذهبية و4 فضيات وبرونزيتين فيما انهت الجزائر البطولة في المركز الثالث بذهبية و4 برونزيات.

وعرف اليوم الختامي للبطولة تألق اللاعب اسامة الوسلاتي (جندي مدعو) صاحب الميدالية البرونزية خلال الالعاب الاولمبية في العاب ريو دي جانيرو 2016 وقد تمكن من احراز الميدالية الذهبية في وزن اقل من 87 كلغ بعد فوزه بلقاء الدور النهائي على حساب السعودي احمد المولد بنتيجة (10-2) في حين فاز الرقيب وحيد البريكي بطل العالم العسكري بذهبية وزن اقل من 63 كلغ اثر فوزه على الليبي صلاح يوسف شريهة برمي المنديل.


في انتظار التأكيد الرسمي

المنتخب الوطني قد يشارك في دورة دولية بقطر صحبة المغرب والعراق وعمان


علمنا من مصدر مطلع أن التربص المغلق للمنتخب الوطني في العاصمة القطرية الدوحة قد يكون مشفوعا بالمشاركة في دورة دولية اذا لم يكتب لنهائيات كأس الخليج ان تتم علما وأن السعودية والامارات والبحرين قاطعت الحدث فيما لا تزال الكويت تحت طائلة عقوبة «الفيفا» ومن ثمة فإن «الخليجي» لن يتم وفي انتظار التأكيد الرسمي من الجامعة القطرية فإن دعوة رسمية وجهت لجامعتنا وكذلك للمنتخب المغربي.. وقد تتم الدورة بمشاركة قطر والعراق وسلطنة عمان الى جانب تونس والمغرب..

عرض النتائج 1 إلى 7 من أصل 15428

1

2

3

4

5

6

7

التالية >