الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



وزير الصحة خلال ندوة صحفية:

الوضع الوبائي في تونس يتميز بنسق تصاعدي لانتشار الفيروس


الصحافة اليوم: فاطمة السويح

أعلن وزير الصحة فوزي مهدي أمس الأربعاء أنه تقرر تعزيز مخابر تحليل كوفيد بمعدات متطوّرة وسيتم في مرحلة أولى تركيز هذه المخابر في 3 ولايات.

وتابع أنه سيتم تركيز هذه المخابر في قبلي بالنسبة للجنوب وسيدي بوزيد بالنسبة للوسط وجندوبة بالنسبة للشمال. وأضاف أنه سيتم تجهيز هذه المخابر وتكوين الاطارات وتوفير الكواشف.

من جهة أخرى قال وزير الصحة إنه يجري حاليا التنسيق مع وزارة تكنولوجيات الاتصال من أجل العمل على مساعدة وزارة الصحة على تعزيز أداء قاعة العمليات المركزية بوزارة الصحة على رصد المكالمات الهاتفية ومتابعة انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما أعلن الوزير عن انطلاق نشاط المستشفى الميداني بالمركب الرياضي بالمنزه لإيواء مرضى كوفيد ـ19، مؤكدا أنه سيعزز من طاقة استيعاب أقسام العناية المركزة والأقسام المجهزة بأجهزة التنفس الاصطناعي باعتباره يضم 4 أسرّة إنعاش و80 سريرا مجهزة بآلات التنفس الاصطناعي.

وشدد وزير الصحة على ضرورة احترام الاجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، مؤكدا بان الوضع الوبائي الحالي في تونس يتميز بنسق تصاعدي لانتشار فيروس كورونا مثلما تشهده عديد بلدان العالم. وقال إن وزارة الصحة تقوم بقصارى جهدها للحد من مخاطر الفيروس.

450 إصابة لاطارات طبية وشبه طبية

ومن جهتها أكدت المنسقة الوطنية لبرنامج مقاومة فيروس كورونا والناطقة باسم وزارة الصحة نصاف بن علية، إصابة 450 إطار طبي وشبه طبي بفيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى أنه يجري حاليا إجراء عمليات تقصي الفيروس في جميع المؤسسات الاستشفائية التي شهدت اصابات.

وقالت بن علية إن تونس الآن في المرحلة الثالثة من الوضع الوبائي الذي يتميز بتسجيل عدة حلقات عدوى وبداية تفشي مجتمعي للفيروس.

وأكدت بن علية انه قد تم اتخاذ إجراءات جديدة على اثر تطور الوضع الوبائي في تونس.

وأضافت أنه تمت مراجعة استراتيجية التقصي وتعريف الحالات المشتبه بها ليتم توجيه التحاليل المخبرية خاصة للحالات الخطرة والتي لها أعراض.

هذا وقال مدير عام الهياكل الصحية بوزارة الصحة محمد مقداد، أن الوضع تحت السيطرة خاصة وأن المستشفيات مازال لديها طاقة استيعاب لاستقبال مصابي كوفيد ـ19 في الأسرة العادية وفي أسرة الانعاش مشيرا الى ان الاشكال يبقى في التنسيق.

وأكد محمد مقداد أنهم بصدد متابعة كافة السيناريوهات منها السيناريو الأول صنف A الذي تعيشه تونس والذي أكد أنه تحت السيطرة رغم وجود مشكل طفيف في التنسيق بين كافة الهياكل، مشيرا إلى انّه بالتعاون مع 6 أقسام للاستعجالي بكامل تراب الجمهورية تعمل خلية الأزمة على إيجاد حل لهذا الإشكال ووضع المرضى في أقسام الانتعاش.

قال المدير العام للصحة فيصل بن سالم اليوم خلال الندوة الصحفية الدورية لوزارة الصحية اليوم الأربعاء 16 سبتمبر ان إصابة و إطارات الصحة بفيروس كورونا يعتبر حادث شغل لان ذلك يندرج ضمن مخاطر المهنة.

هذا واعلنت وزارة الصحة أنه بتاريخ 13 سبتمبر 2020، قد تم تسجيل 241 حالة إصابة جديدة، ليبلغ العدد الجملي للحالات 7623، بالإضافة إلى 6 حالات وفاة ناجمة عن الاصابة بالفيروس، في ولايات باجة (1) وسوسة (2) وصفاقس (1) وقابس (1) ومدنين.

وقد تم، منذ فتح الحدود في27 جوان 2020، تسجيل 6422 حالة مؤكدة حاملة لفيروس الكورونا الجديد منها 607 حالة وافدة و5721 حالة محلية (٪89) و73 حالة وفاة.

ويقع التكفل حاليا بـ 133 (٪62) مريضا في المستشفيات من بينهم 36 (٪0.68) مريضا بأقسام العناية المركزة و14 تحت جهاز التنفس الاصطناعي.

ويبلغ عدد الحالات النشيطة 5238 (٪81.5) وعدد المرضى الحاملين للأعراض 725 (٪13.84).

وقد تمّ إجراء 1131 تحليل مخبري ليبلغ بذلك العدد الجملي للتحاليل 179035.