الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



بهدف ارساء تنسيقية وطنية للشراكة بين كليات الطب والصيدلة وطب الاسنان:

كلية الطب بالمنستير تنظم شهر ديسمبر للشراكة مع الهياكل الصحية بإقليم الجنوب الغربي


الصحافة اليوم - تنظم كلية الطب بالمنستير والمندوبية الجهوية للصحة بقفصة تظاهرة شهر ديسمبر للشراكة مع الهياكل الصحية بإقليم الجنوب الغربي من 10 الى 15 ديسمبر الجاري بالمستشفى الجهوي حسين بوزيان بقفصة تحت اشراف السيد وزير الصحة.

وخلال التظاهرة سيتولى عدد من الأطباء الاستشفائيين بكلية الطب بالمنستير تمكين مواطني جهة قفصة من فحوصات طبية في عدد كبير من الاختصاصات الطبية مثل امراض العيون والقلب وامراض المفاصل و الروماتيزم والامراض الجلدية الى جانب اجراء عمليات جراحية .

والى جانب تقديم خدمات لفائدة المرضى من ابناء الجهة فانه سيتم أيضا تقديم سيناريوهات لمحاكاة عدد من التدخلات الطبية مثل اسعاف شخص ونقله في ظروف طبية تهدد حياته وكيفية التعامل مع نزيف الولادة وإنعاش مولود حديث الولادة لفائدة الاطباء المنتمين للهياكل الصحية بالجهة.

كما سيتم أيضا تنظيم الأيام الجهوية الرابعة لطب التوليد والأيام الثانية لطب العائلة.

ويأتي تنظيم هذه المبادرة الأولى من نوعها في تونس في ظل تدني الخدمات الصحية بعدد من المناطق الداخلية نتيجة عزوف اطباء الاختصاص عن العمل بهذه المناطق لعدة أسباب من جهة ،وضعف البنية التحتية الطبية بها وخاصة غياب اقطاب استشفائية جامعية من جهة اخرى وهو ما مثل ولايزال عائقا امام تحقيق تنمية صحية مستدامة مثلما نصت عليه مخرجات الحوار المجتمعي حول قطاع الصحة.

ويمكن لكليات الطب من خلال تفعيل مسؤوليتها الاجتماعية والمتمثلة في تحسين اداء النظام الصحي وفي انماء جودة الخدمات الصحية بهذه المناطق معاضدة المجهود الوطني في هذا الاطار .

ويسعى أصحاب هذه المبادرة الى مزيد بلورة هذه الفكرة في اتجاه جعلها تنسيقية وطنية للشراكة بين كليات الطب والصيدلة وطب الاسنان ومختلف هياكل الصحة بالمناطق الداخلية مع اعطائها الصبغة القانونية والدفع السياسي اللازمين لضمان إنجاحها وديمومتها مع الحرص على ان يكون الاطار الطبي وشبه الطبي في قلب هذا البرنامج ليس كأداة تنفيذ بل كعنصر فعال لنجاح هذه الشراكة وضمان استمرارية تأهيل الخدمات الصحية من جهة ومن جهة أخرى المراهنة على الموارد البشرية المحلية بالمناطق الداخلية لتحسين جودة الخدمات الصحية واعطائها النصيب الأكبر في هذا البرنامج من حيث الاقتراح والتنفيذ.علما وانه سيتم تعميم هذه التجربة على باقي الهياكل الصحية بولايتي توزر وقبلي في قادم الأيام .