الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

مجتمع



هي الأولى من نوعها في تونس

إحداث وحدة انعاش لطب الكلى بقسم الأطفال بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة



الصحافة اليوم: بعد تدشينها اول أمس من طرف السيد عماد الحمامي وزير الصحة العمومية دخلت حيز الاستغلال وحدة العناية المركزة لطب الكلى بقسم الاطفال بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة.

هذه الوحدة وصفها الطاهر قرقاح رئيس قسم الاطفال بالمستشفى بالفريدة من نوعها في بلادنا خاصة بالنسبة للأطفال الذي يجرون عمليات زراعة الكلى قائلا «انها ستحقق نقلة نوعية في مساعدة المرضى على قبول العضو الخارجي الذي ستتم زراعته لهم فضلا عن حمايتهم من كل المخاطر الذي يمكن أن يتعرض لها الطفل المريض على غرار التعفنات والجراثيم».

واضاف قرقاح أن احداث هذه الوحدة سيفتح آفاقا لتكثيف عمليات زراعة الكلى في تونس وتطوير زراعة بعض الأعضاء الأخرى للاطفال على غرار الكبد مؤكدا وجود 100 طفل يعانون من القصور الكلوي النهائي على قائمة الانتظار لزرع كلية.

كما قال ان المتبرعين هم في أغلب الأحيان من العائلة وخاصة الأولياء وتستحوذ الأمهات على النسبة الأكبر من التبرعات بمعدل حوالي 60 بالمائة. واضاف قرقاح أنه حسـب الاحصائيات الأخيرة فإن معدل المصابيـن بالقصـور الكلوي النهائي يتراوح بيـن 5 و10 اطفـال مرضى مـن بين كل مليون ساكن مـع العلم أنه تم زرع 106 كلية منذ سنة 1993.

كما أكد رئيس قسم الاطفال ان هذه الوحدة ستمكن من تقديم خدمات ذات جودة موجهة لكل الاطفال والرضع من جميع ولايات الجمهورية مشيرا إلى أن الطاقم الطبي الذي يشرف على المرضى بالقسم هو نفسه من يشرف على المرضى في هذه الوحدة باعتبار أن هذه الوحدة هي واحدة من الاختصاصات المتوفرة بالقسم والتي تتمثل في وحدات التنقية المائية والإقامة ووحدة الرضع ووحدة تصفية الدم..

ومن جهته ثمّن وزير الصحة المجهود المبذول من قبل المهندسين والإطار الطبي وشبه الطبي بقسم الاطفال بمستشفى شارل نيكول من أجل إحداث وحدة للانعاش في طب الكلى مجهزة بأحدث المعدات الطبية مؤكدا ان هذه التوسعة في قسم الاطفال ستحدث حتما الإضافة للأطفال والرضع .

وتجدر الإشارة إلى أن طاقة استيعاب قسم الاطفال بمستشفى شارل نيكول تبلغ 66 سريرا.

سامية جاءبالله

تصوير: سلمى القيزاني