الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

اقتصاد



زيارة وفد صندوق النقد الدولي إلى تونس:

ضرب محرّكات النمو..ودعم لوبيات الداخل والخارج


بقلم جنات بن عبد الله

أثار تقرير بعثة صندوق النقد الدولي الذي جاء اثر زيارتها الأخيرة إلى تونس من 11 الى 17 جويلية 2019 لمتابعة التطورات الاقتصادية والنقدية في إطار اتفاق «تسهيل الصندوق الممدد» بين تونس والصندوق الذي انطلق في سنة 2016 وينتظر أن ينتهي في أفريل 2020 ، أثار استغرابا وتساؤلات عدد من الخبراء الاقتصاديين والماليين في باب تقييم الوضع الاقتصادي والنقدي بالبلاد والتوصيات المقترحة.


ضعف نسبة النموّ.. وتفاقم العجز التجاري والتضخّم والمديونية

وضع اقتصادي نحو مزيد التأزم


بقلم: جنات بن عبد الله

أثار خروج تونس على السوق المالية العالمية الأسبوع الماضي لتعبئة 700 مليون أورو تخوف عديد الأطراف وخاصة عددا من الخبراء الاقتصاديين والماليين وأحزاب المعارضة من مزيد إغراق البلاد في المديونية.

ولئن يندرج هذا القرض في إطار قانون المالية لسنة 2019 حيث تم ضبط حاجيات البلاد من التمويل الخارجي في حدود 10.1 مليار دينار مقابل تسديد 9.3 مليار دينار كخدمة دين، على أساس تحقيق نسبة نمو في حدود 3.1 بالمائة، فان ضعف نسبة نمو الناتج المحلي الاجمالي التي بلغت خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية 0.1 بالمائة مقارنة بالثلاثي الرابع من سنة 2018، يدفع إلى التساؤل عن مدى قدرة حكومة الشاهد على تحقيق أهداف ميزانية الدولة وتوفير الموارد المالية المبرمجة في قانون المالية لسنة 2019 لتسديد خدمة الدين من جهة، وتأمين نفقات التصرف والتنمية من جهة ثانية.


الترفيع في نسبة الفائدة المديرية:

معالجة عرجاء لمشكلة التضخّم


بقلم : جنات بن عبد الله

صادق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي يوم 12 جوان 2019 على المراجعة الخامسة المتعلقة بتقدم برنامج الإصلاحات الهيكلية الذي انخرطت فيه حكومة الشاهد مقابل الحصول على قرض بقيمة 2.8 مليار دولار في اطار اتفاق «تسهيل الصندوق الممدد» الذي تم ابرامه بين الجمهورية التونسية والصندوق في ماي 2016.


بعث المشاريع الخاصة..

بين فرص التمويل و«إشكالية» البيروقراطية

في خضم التشنجات السياسية والأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد تبقى المشاريع الخاصة والمبادرات التي يقوم بها أصحاب الشهائد العليا أو خريجو التكوين المهني من الحلول التي يمكن أن تحد من البطالة،لكن الاجراءات المالية و الادارية تبقى من التحديات التي تعيق حركة بعض المشاريع اضافة الى التعطيلات الادارية حسب ما ذكره المهندس الميكانيكي أسامة كسيلة والتي يعاني منها المواطن عموما.


الاستراتيجية الوطنية للمبادرات الخاصة

آفاق استثمارية يعوزها التمويل..

شباب حالم يرى مستقبله بعين آملة وبعقل مفكر، جيل الاستثمار لا ينتظر مواطن شغل بل يؤسس أفكارا ويعمل على خلق مشاريع خاصة يشارك بها في مختلف العروض والمنافسات الوطنية والدولية، بهدف الخلق والابتكار وتعميم المعلومة على الجميع، هو عمل لا يمكن اكتماله الا بتأطير من الوزارات التربوية والتكوينية والتشغيلية والجمعيات ودعم المجتمع المدني.

 


تراجع تصنيف تونس افريقيا وعالميا

غياب استراتيجية واضحة للتجارة الالكترونية..

بعد أن صنفت تونس في المرتبة الرابعة افريقيا والمرتبة 79 عالميا في مجال التجارة الالكترونية حسب التقرير السنوي للتنمية سنة 2018، قال مدير التجارة الالكترونية خباب الحضري في تصريح لجريدة «الصحافة اليوم» أن/ التجارة الالكترونية في تونس لا تزال دون المأمول و لا يمكن مقارنتها بالدول المتقدمة، وتوجد عديد المراحل التي يجب اتباعها لتسهيل العمليات التجارية الالكترونية أو المعاملات، للنهوض بالشباب وتسهيل عملية الاستثمار والتعامل مع أكبر الشركات و الماركات العالمية. كما عدد الخبير الاقتصادي صادق جبنون الأسباب التي عمقت مشكل الاستثمار الداخلي والخارجي في علاقة بضعف التجارة الالكترونية.

 




عملة «البتكوين».. أي مستقبل؟

بقلم: نورهان البورزقي

يبدو أن دراسات وتجارب الدول المتقدمة عالجت التباطؤ الاقتصادي وتجاوزت الأزمات المالية، ويرتكز معظمها على التطور التكنولوجي والمشاريع الاستثمارية والتجارة الرقمية، فقد احتلت العملات الرقمية أرقاما قياسية في هذه الفترة حيث تصل عملة «البتكوين» الافتراضية أعلى مستوياتها في ستة أشهر فقد ارتفعت كل وحدة بتكوين الى ما يقارب 9000 آلاف دولار مقارنة بسنة 2016 والتي كانت 968 دولار، على الرغم من أن 75 بالمائة من الناس لا يعلمون أصل عملة «البتكوين».

 

عرض النتائج 1 إلى 7 من أصل 29

1

2

3

4

5

التالية >