الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين:

أغلب بنود اتفاقية الكامور مازالت معلقة .. والنقابيون متمسكون بتنفيذها


قال الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين بشير السعيدي مؤخرا أن «البند الوحيد الذي تم تنفيذه من اتفاقية فك اعتصام الكامور يوم 16 جوان 2017 هو تشغيل 2500 عامل وإطار في شركة البيئة والغراسات والبستنة، ولا تزال بقية البنود معلقة ولم تنفذ بعد وفِي مقدمتها رصد 80 مليون دينار من أجل التنمية والاستثمار والتي تمت تهيئة كل الظروف لضخها»، بحسب قوله.

وأضاف السعيدي في تصريح لمراسل (وات) بالجهة، أن أعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد الجهوي الملتئمة نهاية الأسبوع المنقضي، متمسكون بتنفيذ الاتفاق ويطالبون الأمين العام للاتحاد نور الدين الطبوبي، باعتباره الضامن فيه، بالعمل على تحقيق مختلف نقاطه والقطع مع ما دأبت الحكومة على المماطلة فيه، مجددين استعدادهم لخوض كل الأشكال النضالية القانونية الممكنة.

وأشار السعيدي الى ان الجهة مازالت تنتظر انطلاق المشاريع الكبرى التي وُعدت بها، ومنها مشروع الغاز ومصنع الإسمنت ومصانع الجبس التي يمكن ان توفر للولاية حركيّة اقتصادية وإنتاجية أفضل ومواطن شغل جديدة هي في أشد الحاجة اليها الان، وفق تقديره.

وبخصـوص وضـع الشركـات البترولية في الصحراء، بيّن الكاتب العام الجهوي للاتحاد انه شغل المنظمة الشاغـل، وانها تسعـى يوميا لإزالة التوترات وتقريب وجهات النظر بين ادارات الشركات والنقابات الاساسية فيها، مضيفا قوله «لسنا هواة إضرابات وإنما هو سلاحنا الأخير لحماية حقوق العمال ومستحقاتهم».

وشدد السعيدي على أن الاتحاد يعمل بكل ما اوتي من جهد من اجل تحقيق أهداف التنمية وتحسين منوالها القديم الذي لم يعد يجدي نفعا ويباشر باستمرار مختلف الملفات والمشاريع التنموية حاضرا ومستقبلا، بحسب تعبيره.