الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

جهات



بنزرت

إشكاليات مزمنة تنتظر الحل..


رغم المجهودات الكبيرة التي تبذلها السلط الجهوية والمحلية لإبراز مدينة بنزرت عاصمة الشمال وعروسه لتكون قبلة للسواح من كافة بلدان العالم نظرا لما حباه الله من جمال خلاب ومناخ متميز ومواقع أثرية متميزة...إلا أن هذه المدينة لا زالت تشكو العديد من العراقيل والإشكاليات والتي بقيت نقاطا سوداء على الجميع العمل على تفاديها أو على اللللأقل التقليص منها في أقرب الآجال.

كارثة معمل السكر

لئن استبشر متساكنو مدينة بنزرت ببعث مصنع للسكر في مدينة بنزرت لاستقطاب اليد العاملة إلا انه وما انطلق هذا المصنع في العمل حتى أصبح كارثة بيئية بأتم معنى الكلمة على متساكني المدينة وكذلك على القنال المجاور له فالدخان الكثيف المنبعث منه إضافة إلى الضجيج اليومي المقلق لراحة العباد ما جعل العديد من الأطراف تتحرك حيث علمنا في هذا الصدد أن لجنة ستعمل على دعوة المسؤولين القائمين على هذا المصنع إلى إيجاد حل لهذا الدخان الكثيف وخاصة الضجيج غير المحتمل.

أشغال في كل مكان

وأنت تتجول في شوارع المدينة سواء مترجلا أو عبر سيارتك فإنك تجد صعوبات جمة في التنقل من شارع إلى آخر أو من نهج إلى آخر محاذ له فالأشغال قائمة في أغلب الشوارع و«الحفر» كثيرة ومتعددة والسؤال المطروح إلى متى ستتواصل هذه الأشغال ومتى سنشاهد شوارع نظيفة و دون أشغال قائمة ليلا نهارا؟؟

إخلالات فنية

أكدت العديد الأطراف المختصة في المقاولات أن إخلالات فنية رصدت في المشروع القائم بنهج تينجة نذكر منها بالخصوص انجاز وتهيئة الأرصفة بمحيط مشروع تهيئة نهج تينجة على مستوى محطة الأرتال .وكذلك الأشغال الفنية المتعلقة بتصريف مياه الأمطار بهذا المشروع مما جعل السلط الجهوية تتخذ قرارا بإيقاف الأشغال واستدعاء المقاول للاستفسار والتوضيح لكن الأشغال لازالت متوقفة إلى حد الآن مما جعل المتساكنين المحيطين بهذا المشروع يذوقون الأمرين على جميع المستويات.

المرسى العتيق والروائح الكريهة

لا يزال مشروع تطهير المرسى القديم يراوح مكانه ما جعل العديد من المتساكنين حذو هذا المعلم التاريخي يناشدون السلط الجهوية بالتحرك لدفع هذا المشروع وحلحلته من خلال تنظيف مياه المرسى العتيق وربطه بمياه القنال لتصبح عملية دوران مياه المرسى العتيق ممكنة وتزال بهذه الطريقة الروائح الكريهة المنبعثة منه نتيجة ركود مياهه.

 


حافظ كندارة