الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

ثقافة



نافع العلاني يقدم عرض «لمدينة»:

جمهور مهرجان قرطاج الدولي سيستمتع بهذا الحلم



عقدت بالفضاء الخاص بالصحفيين بالمسرح الأثري بقرطاج الندوة الصحفية الخاصة بعرض مساء الغد الاثنين 17 جويلية «لمدينة» للفنان نافع العلاني والتي حضرها عدد من وسائل الاعلام للكشف عن تفاصيل هذا العرض الذي تقوم باخراجه آمال علوان وذلك مساء الجمعة 14 جويلية.

عرض «لمدينة» تحصل على دعم من الصندوق الوطني للتشجيع على الابداع الأدبي والفني وقدم لأول مرة السنة الفارطة بقاعة المونديال بالعاصمة، ليقدم هذه الصائفة ضمن البرمجة الخاصة بالدورة 53 لمهرجان قرطاج الدولي وأيضا سيكون جمهور مهرجان بنزرت الدولي على موعد مع عرض «لمدينة» في سهرة الاثنين 07 أوت.

«من شارع المدينة» الى «لمدينة»

بيّن الفنان نافع العلاني في هذا اللقاء الاعلامي بأن عرض «لمدينة» سيقدم بعض تفاصيل المراحل والعوامل التي أثّرت على الأغنية التونسية منذ سنة 1900 الى اليوم، وهو بالأساس عرض فرجوي موسيقي وأشار الى أن فكرة هذا العرض انطلقت من عرض «شارع المدينة» ليكبر هذا المشروع الفني ويصبح «لمدينة» الذي جاء على شكل أوبيرات غنائية متكاملة صوتا وصورة وحركة من خلال مشاركة العديد من الراقصين إضافة الى مشاركة الفنانة الشابة «ميرا».

وأضافت آمال علوان بأن ما يميّز نافع العلاني هو نفسه الجميل في التلحين الى جانب فخامة صوته وأكدت بأن الجمهور الذي سيتابع عرض «لمدينة» سيشاهد «حلمة» طيلة ساعة ونصف وهي مدة العرض.

هذا وقام الفنان محمد القريتلي بتوزيع أغاني عرض «لمدينة» الذي يتوزع الى ثلاثة فصول، حيث سيرتكز الفصل الأول على تقديم مجموعة من الأغاني القديمة جلّها غير مسموع وأغلبها أغان ليهود تونسيين ولجاليات أجنبية كانت تقطن بتونس وهي بذلك تبرز المخاض الذي كانت تعيش فيه تونس أيام الحرب مع المستعمر والفقر وبحث التونسي عن هويته وسط تداخل الأنماط الموسيقية والتلاحق الحضاري.

أما الفصل الثاني فسيبرز العديد من المطربين التونسيين البارزين والذين ساهمت الفرقة الرشيدية والاذاعة الوطنية في تلك الفترة في بروزهم ثم التلفزة الوطنية.

ويضم الفصل الثالث من أوبيرات «لمدينة» مجموعة من أغاني نافع العلاني.

هذا وأشارت آمال علوان الى أنها شعرت بالكثير من الاستياء والألم لعدم تجاوب العديد من الوزارات لترويج هذا العمل.

 

 


ريم