الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

وطنية



انتزاع الأراضي لحساب المصلحة العامة

متى تراعى حقوق المالكين!


إعداد : لطيفة بن عمارة

تعد حماية حق الملكية واجب محمول على الدولة لضمان التصرف فيه في كنف القانون ودون أي شغب. وقد عبر العلامة عبد الرحمان ابن خلدون عن حق الملكية بقوله : «لا قوام للإنسان إلا بالمال ولا سبيل للمال إلا بالعمارة ولا سبيل للعمارة إلا بالعدل» ويكاد حق الملكية يرتقي إلى مرتبة الحقوق المقدسة، حيث أنه تم إقراره صلب كافة التشريعات البشرية على مدى الحقبات التاريخية المتتالية. فهو أساس استقرار الإنسان وتخليه عن الترحال. إلا أنه وفي إطار سعي الدولة إلى توفير المرافق العامة وتلبية حاجيات الأفراد فإنها تجد نفسها مجبرة أحيانا على الحد من حق الملكية وهنا تتنزل مسألة الانتزاع من أجل المصلحة العامة.

إن لفظ الانتزاع يعني إفتكاك الشيء بالقوة والإكراه، وهو فعل مجرّم قانونا نظرا لطابعه اللاشرعي. إلا أن هذا الفعل يصبح مشروعا بسبب الهدف الذي وقع من أجله وهو تحقيق المصلحة العامة، لذلك، وجب تأطير هذا الفعل قانونا حتى يكتسب مشروعية تبرر «حيف» الدولة ونيلها من حق الملكية.

فمن جهة هناك العديد من المواطنين يشتكون من قضايا نزع الملكية، لأن الدولة لم تقم بتعويضهم عن أملاكهم أو لتأخير عملية التعويض لسنوات طويلة تضر بمصالحهم أو لأن مبلغ التعويض أقل من قيمة الملك المنتزع، وغيرها من الأسباب وفي المقابل تؤكد الجهات المعنية أن التعويضات تدفع لأصحابها ويضمنها القانون.


أزمة القضاء ...

كرة الثّلج تكبر كلّ يوم

الصحافة اليوم : نجاة الحباشي

لا يكفي ما تعانيه منظومة القضاء من اشكاليات جمّة بسبب تعثّر إرساء المجلس الأعلى للقضاء رغم مرور قرابة 4 أشهر عن الاعلان عن نتائج انتخاب أعضائه، لينضاف إليها اضراب جمعية القضاة أيام 27 و28 و29 مارس الجاري وكذلك تحركات طلبة الحقوق واحتجاجاتهم على خلفية رفضهم للأمر الحكومي عدد 345 لسنة 2017 والمتعلق بتنظيم المعهد الأعلى للقضاء وضبط نظام الدراسات والامتحانات والنظام الداخلي والذي اشترط الماجستير لدخول المناظرة وهو ما أشعل فتيل الاحتجاجات بالجامعة وزاد الأزمة الحالية تعقيدا.

تعطيل تركيز المجلس الوطني للقضاء اعتبره المحامون والقضاة تعطيلا متعمّدا من طرف السلطة التنفيذية ممثلة في رئيس الحكومة ووزير العدل وتدخلا سافرا في شأن السلطة القضائية لتدجينه وضرب استقلاليته عبر المبادرة التشريعية للحكومة لتنقيح القانون الأساسي عدد 34 لسنة 2016 المتعلق بالمجلس الأعلى للقضاء.


بشار الأسد خلال استقبال الوفد البرلماني التونسي:

لا أحمّل الشعب التونسي مسؤولية اخطاء الترويكا وتقديري الخاص للرئيس الباجي

أفاد النائب عبد العزيز القطي في تصريح اعلامي أن الوفد البرلماني التونسي قد تم استقباله يوم أمس الاربعاء من طرف الرئيس السوري بشار الأسد. وأكد القطي أن الأسد قدم للوفد التونسي معلومات مفصلة حول المؤامرة التي تستهدف سوريا لضرب دورها في المنطقة خدمة لأهداف الكيان الصهيوني.

وكان بشار الأسد قد أعرب خلال هذا الاستقبال عن تقديره وحبه للشعب التونسي، مبرزا أن ما حصل في عهد الترويكا من قطع للعلاقات واستضافة ما يسمى بمؤتمر أصدقاء سوريا لا يتحمل الشعب التونسي مسؤوليته.




رئاسة الحكومة تنفي ما راج عن حصول اتفاق يقضي بإقالة وزير التربية

نفى مصدر مأذون برئاسة الحكومة في اتصال مع (وات) أمس الأربعاء، نفيا قاطعا ما تداولته بعض المواقع الالكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي عن حصول اتفاق بين رئيس الحكومة يوسف الشاهد والامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي، يقضي باقالة وزير التربية ناجي جلول مقابل التراجع عن قرار نقابة التعليم الثانوي تعليق الدروس ابتداء من يوم 27 مارس الجاري.

يذكر أن الهيئة الإدارية للتعليم الثانوي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل قررت لدى انعقادها صباح أمس، إلغاء قرار تعليق الدروس ابتداء من يوم 27 مارس الجاري، على أن تنعقد الهيئة مجددا يوم 15 أفريل القادم لاتخاذ كل الإجراءات النضالية التصعيدية الممكنة في حال عدم الاستجابة لمطالب النقابة.


نورالدّين الطبوبي:

لم أتفق مع الشاهد على إقالة جلول

نفى الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي أمس الاربعاء حصول اتفاق مع رئيس الحكومة يقضي بإقالة وزير التربية مقابل التراجع عن قرار تعليق الدروس في قطاع التعليم الثانوي.

واعتبر الطبوبي وفق بيان نشره الاتحاد العام التونسي للشغل على صفحته الرسمية ما روّج معتبرا ذاك مجرد إشاعات لا أساس لها من الصحة .

 


ما وراء التحذير البريطاني

إرهاب أم «بزنس»؟!

الصحافة اليوم - جمال العرفاوي

في تحذير مفاجئ أعلنت السلطات البريطانية أمس الأول عن مخاوف جدية تتعلق بسلامة الطيران إذ قالت ان هناك تهديدات ارهابية تتهدده.

وقررت السلطات البريطانية الشروع في اتخاذ اجراءات أمنية اضافية بالنسبة الى الرحلات الجوية التي تنطلق من عدد من المطارات من بينها المطارات التونسية ويأتي هذا التحذير بسبب معلومات استخباراتية غير محددة حول امكانية حصول عملية ارهابية بواسطة جهاز الكتروني يعتقد انه جهاز كمبيوتر يستهدف احدى الرحلات المتجهة الى بريطانيا او الولايات المتحدة.

وحظرت الولايات المتحدة حمل الكومبيوتر المحمول والأجهزة الرقمية على متن الطائرات القادمة من ثماني دول في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ونقلت شبكة اي. بي. سي الإخبارية الأمريكية، نقلا عن مسؤولين قولهم: «إن تنظيم الدولة الإسلامية حاول تطوير طرق جديدة لنقل المتفجرات على الطائرات، من خلال حشوها في أجهزة إلكترونية»

واعتبرت الحكومة الأمريكية أن تلك المعلومات الاستخباراتية المتعلقة بهذا النشاط «مدعومة بالأدلة وذات مصداقية» إذ بررت وزارة الأمن الداخلي القرار بقولها «إن التنظيمات الإرهابية تواصل استهداف طائرات نقل المسافرين، واعتماد طريق جديدة في إخفاء المتفجرات داخل الأجهزة الإلكترونية».


القيادي بحزب الاتحاد الوطني الحر عبد الرؤوف الشابي في حوار خاص لـ«الصحافة اليوم»:

مع المصالحة ولكن بعد المحاسبة !

حاورته بثينة بنزايد

شدد عبد الرؤوف الشابي النائب والقيادي في الاتحاد الوطني الحر في حوار ادلى به لـ«الصحافة اليوم» على ضرورة المحاسبة قبل المصالحة منتقدا الانفراد في القرارات المصيرية المرتبطة بالمصلحة العامة وقد تطرق الى عديد الاحداث الجدلية الآنية التي اثارت نقاشات و مواقف متعددة... وفي مايلي نص الحوار.

_ من يتحمل مسؤولية تأخير المصادقة على قانون المصالحة الوطنية و هل انتم في شق الاحزاب التي تعمل على تسريع هذه المصالحة؟

ان وجد هذا التاخير في المصادقة على قانون المصالحة الوطنية فهو في صالح المواطن التونسي حيث ان المصادقة على القانون في صيغته الحالية بمثابة«اللغم»الذي سينفجرضد المصلحة العامة لصالح بعض الاطراف و بارونات الفساد التي تسعى الى الصمت عن ملفات الفساد و جرائم النهب و الاستثراء على حساب الغير وهنا فان التاخير ضروري لمزيد التروي وتعديل القانون اكثر ضرورة من ذي قبل فالوطني الحر مع المصالحة و لكن بعد المحاسبة.. على المصالحة ان تاخذ مسارها العادل و الذي يمر بالمصارحة و الكشف عن الحقيقة مرورا بجبر الضرر للضحايا و الاعتذار لهم وصولا الى المصالحة.

عرض النتائج 1 إلى 7 من أصل 26908

1

2

3

4

5

6

7

التالية >