الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

وطنية



بين «المشروع» و«نداء» الحمامات

«اندماج» بمآلات غامضة..!

الصحافة اليوم ـ سناء بن سلامة

بعد ماراطون من المفاوضات والنقاش تم نهاية الأسبوع المنصرم الاعلان عن اتفاق التحالف بين حزب حركة مشروع تونس ونداء تونس شق سفيان طوبال، أمضاه كل من رئيسي الحركتين سلمى اللومي ومحسن مرزوق لتكون هذه الخطوة حسب ما أكده نداء تونس في احدى بياناته نحو بناء النداء التاريخي وانجاح المسار التوحيدي من أجل التوجه المشترك في المحطات الانتخابية القادمة.


بعد الظفر به

هل تنجح تونس في استثمار مقعد مجلس الأمن؟

الصحافة اليوم : نجاة الحباشي

اعلان رئيسة الجمعية العامة حصول تونس على 191 صوت في انتخابات مجلس الأمن الدولي وهو ما خوّل لها أن تصبح عضوا بالمجلس طيلة العامين القادمين، أمر ابتهج له الكثيرون واعتبروه إضافة للديبلوماسبة التونسية و انجازا كبيرا لتونس سيساهم في إعطائها ثقلا ووزنا بين الأمم.


القيادية بالمسار لطيفة سلامة تؤكد لـ«الصحافة اليوم»:

التقدم في بلورة تحالف انتخابي وسطي ديمقراطي

الصحافة اليوم: فاتن الكسراوي

اجتمعت مجموعة من الأحزاب السياسية ومبادرات مواطنية وشخصيات مستقلة حول بلورة صيغة تحالف استعدادا للمحطات الانتخابية المقبلة وذلك في إطار مساعي توحيد العائلة الوسطية والديمقراطية.


التونسة، الجهاز السرّي والحكم في الظل...!

النهضة و 38 سنة من « الطلاسم » والغموض

بقلم: مراد علالة

مرت هذه الأيام الذكرى السنوية ا لثامنة والثلاثون لتأسيس حركة النهضة ذات 6 جوان 1981، غير أن التأسيس الحقيقي للتنظيم الاسلامي ببلادنا يعود الى ما قبل هذا التاريخ بكثير وقد ذهب القيادي عبد الحميد الجلاصي على سبيل المثال الى حد القول أنها الذكرى الخمسون أي ان التأسيس يعود الى عام 1969.


مع تواصل نزيف الاستقالات في المجالس البلدية:

الحكم المحلي يسدّد ضربة قاصمة للانتقال الديمقراطي

بقلم: محمد بوعود

لا حديث في عطلة العيد المطوّلة الا عن الاستقالات التي لا تتوقّف من المجالس البلدية التي لم يمض على انتخابها الا اشهر معدودات.

فقد تواصلت موجة التخلي عن المقاعد البلدية من قبل مستشارين منتخبين، ومن مختلف الاحزاب أيضا، وفي بلديات متباعدة وحتى غير متشابهة وغير متجانسة، يجمعها فقط رابط واحد، هو عدم قدرة نموذج الحكم المحلي على التطابق مع واقع بلدياتنا، وما تقتضيه ظروف العمل البلدي وتحدياته في تونس، وليس في البلدان الاسكندنافية التي استوردت منها حكومتنا هذا النموذج التسييري المعدّل عن الديمقراطية المحلية السائدة في شمال أوروبا، حيث لا يحتاج الناس هناك الى عمل بلدي الا في حدود جمع القمامة تقريبا، باعتبار ان كل الخدمات متوفّرة وجميع المرافق والبُنى الاساسية جاهزة وحديثة ومتينة ولا تستحقّ حتى الصيانة.


تحت أجنحة ظلام الباطل:

هيئة «الحقيقة».. وجريمة التلاعب بالأرشيف

بقلم: زهير مخلوف(∗)

منذ بدأت بن سدرين عملها بهيئة الحقيقة والكرامة اشتغلت بمسألة الأرشيف ونسّقت مع رئيس الجمهورية السابق السيد منصف المرزوقي تحت أجنحة الظلام وحتى قبل إنشاء لجنة حفظ الذاكرة المختصة في هذا المجال ,وأمعنت في خرق القانون المنظم للعدالة الانتقالية في مسألة الحصول على الأرشيفات وحفظها وتوثيق الانتهاكات الخاصة بالضحايا وفسّرت القانون حسب مزاجها وأصرّت على خرقه وخرق النظام الداخلي للهيئة الذي يضبط تركيبة لجنة حفظ الذاكرة وهو ما خلق نزاعا محتدما بين الهيئة وبين مؤسسة رئاسة الجمهورية وذلك في ديسمبر 2014 وتواصل الصراع مع وزارة الداخلية بشأن الحصول على الأرشيف الخاص بها منذ 2015 بسبب غياب دليل إجراءات في هذا الصدد وبلغ ذروته حين بدأ مشوار كيل الاتهامات بينها وبين مدير الأرشيف الوطني منذ 2016 ليتواصل الصراع مع الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية الذي نبهها رئيسها من مغبة إيداع الأرشيف في الخارج «منصة ميكروسوفت أزور كلاود»,وأقدمت بن سدرين على طرد مسؤولة الأرشيف على إثر تمكين هذه الأخيرة من معطيات طالبتها بها دائرة المحاسبات لإعداد تقريرها والذي حوى اتهامات للهيئة وقيامها بعديد الخروقات والاخلالات التي تخص مسائل أرشيفية ,وتواصلت الخصومة مع بعض أعضاء الهيئة الذين وجّهوا لها اتهامات عديدة وحمّلوها المسؤولية الجزائية كاملة إزاء أي عملية إتلاف أو مصادرة أو انتقاء أو إخفاء لأي وثيقة أرشيفية وذلك عبر تنبيه تم بعدل منفذ وليختتم المشوار طيلة سنة 2018 مع مدير الأرشيف الوطني الذي أكد أن بن سدرين ترفض تسليم الأرشيف ولم تتعاون في اتجاه تمكين مؤسسته الوطنية من الوثائق والأرشيفات طبقا لما ينصّ عليه الفصل 68 من القانون الأساسي المنظم للعدالة الانتقالية.


مدير البرامج بشبكة مراقبون كريم السيالة لـ «الصحافة اليوم»:

عدم الدراية بالحكم المحلي وراء أزمة البلديات

الصحافة اليوم ـ فاتن الكسراوي

توالت الاستقالات صلب المجالس البلدية مما أدى الى حل عدد منها واعادة الانتخابات في بعض الدوائر البلدية والاستعداد لإعادة الانتخابات في بعضها الآخر على غرار بلديات السرس والعيون وتيبار والتي انطلقت الهيئة العليا المستقلة في فتح باب الترشحات لانتخاباتها البلدية والجزئية.

عرض النتائج 22 إلى 28 من أصل 1916

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >