الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

وطنية



في شارع بورقيبة بمناسبة الذكرى الثامنة للثورة

الحضور الحزبي يعكس الانقسامات السياسية في البلاد

الصحافة اليوم

ككل سنة دأب التونسيون على احياء ذكرى ثورة 14 جانفي التي بلغت امس ذكراها الثامنة. وبهذه المناسبة رفعت راية الوطن التي زينت شارع الحبيب بورقيبة من اقصاه الى ادناه ، ليتحول الى مزار للمواطنين والاحزاب على حد سواء حيث شهد الشارع بهذه المناسبة وككل عام حضورا شعبيا لافتا اما للاحتفاء او للتعبير عن الغضب من الأداء الحكوميّ ومن الطبقة السياسية الناشطة في المشهد سواء في المعارضة او في الحكم .


رئيس الجمهورية:

الديمقراطية ليست في مأمن في ظل انشغال البعض بإنشاء حزب الحكومة

اعتبر رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي أمس الاثنين في كلمة بمناسبة الذكرى الثامنة للثورة وعلى هامش افتتاح معرض «14 غير درج أوان تونس» بمتحف باردو أن التجربة الديمقراطية ليست في مأمن في ظل انشغال البعض بإنشاء حزب للحكومة، على حد تعبيره.


.. وإذا تونس سُئلت:

أيّ ذنــــــــبٍ اقـــتــــــرفــــــــــــــت..؟


بقلم : الهاشمي نويرة

تشهدُ فرنسا منذ أواسط نوفمبر الماضي حركات احتجاجية ذات طابع اجتماعي واكتست في بعض الاحيان طابعا سياسيّا وصل الى حدّ المطالبة بالتغيير الجذري للمنظومة السياسية والاقتصاديّة والاجتماعيّة.

تحرّكات بدأت عفويّة وسلميّة ولكنّها تحوّلت بالتدريج الى حركات راديكالية صاحبتها ممارسات للعنف طالت الممتلكات والأشخاص وحتى رموز الدولة الفرنسية.


الاتحاد يواصل التعبئة في كل الجهات:

التحشيد للإضراب على أشدّه وانخفاض في وتيرة المفاوضات


بقلم : محمد بوعود

ألقى الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل أمس السبت خطابا هاما في تجمّع نقابي وشعبي ضخم بمدينة سوسة، تطرّق فيه الى مجريات التفاوض مع الحكومة، والى تلكؤ سلطة الاشراف في الاستجابة للمطالب الضرورية للوظيفة العامة، وفي تعمّدها خاصة الضغط على الاتحاد من خلال طرح مبادرات غير جدية ولا تقترب حتى مجرد الاقتراب من طلبات الموظّفين.


الغنوشي يقدّم اعترافات خطيرة

خطاب ناعم يمجّد «التوافق»... ويبرّئ خضر؟!


بقلم: مراد علالة

على شاشة «الجزيرة مباشر»، قدم رئيس النهضة راشد الغنوشي أمس السبت 12 جانفي الجاري محاضرة بعنوان «مسار الثورة بعد حصيلة ثماني سنوات.. رؤية واستشراف» بتنظيم من مركز الدراسات الاستراتيجية والدبلوماسية في تونس والذي أسسه ويرأسه صهره وزير الخارجية الأسبق والقيادي في الحركة رفيق عبد السلام.


دون حديث عن مسؤوليتها ودورها المستقبلي

الأحزاب تعترف بضعف خراج الثورة

الصحافة اليوم

تعيش تونس غدا على وقع احياء الذكرى الثامنة لثورة 14 جانفي... 14 جانفي يوم توج تحركات واحتجاجات شعبية جابت مختلف ولايات الجمهورية فرّ خلاله الرئيس الأسبق لتطوى بذلك صفحة فارقة من صفحات تاريخ تونس الحديث يوم ظن التونسيون أنهم قطعوا بعده مع مرحلة التهميش والحيف والتمييز الاجتماعي غير أنه وبعد مرور ثماني سنوات استفاق على حصيلة دون المتوقع ودون المأمول حيث تراجعت عديد المؤشرات وزادت الوضعيات الإجتماعية تعقيدا في بعض المناطق وازدادت الفئات الفقيرة فقرا وتآكلت الطبقة المتوسطة نتيجة تدهور الطاقة الشرائية وارتفاع نسبة التضخم، وتفاقم العجز التجاري في المقابل لم تولي الطبقة السياسية اهتماما بهذه المعطيات بل انشغلت عن الاشكاليات الإجتماعية والإقتصادية حتى تردّت البلاد في أزمة خانقة على مختلف المستويات زادت في تعقيدها الأزمة السياسية وغياب تقارب في وجهات النظر بين الفرقاء السياسيين وخاصة بعد انتهاء مرحلة التوافق بين حركتي نداء تونس وحركة النهضة.


ثماني سنوات مرّت عليها

ذكرى الثورة بطعم مرّ

الصحافة اليوم

تونس الحرية والشغل والكرامة، تونس الاستقرار الاجتماعي والتوازن الجهوي ...هي تونس التي حلم بها التونسيون بعد تاريخ 14 جانفي 2011، ابان ثورة اطاحت بنظام وصف بالدكتاتوري . ثورة مرّت عليها ثماني سنوات بالكمال والتمام ، تحقق فيها ما تحقق وضاع فيها ما ضاع من احلام وامال .

عرض النتائج 36 إلى 42 من أصل 1238

< السابقة

1

2

3

4

5

6

7

التالية >