الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



مردودهم في الميزان

بن عمر الأفضل وبن مصطفى حاسم



عوّل المدرّب فوزي البنزرتي على 14 لاعبا خلال هذه المقابلة كان مستواهم من الناحية الجماعية غير مستقرّ فبعد بداية مرضيّة سرعان ما تراجع الأداء العام نتيجة غياب التركيز والضعف البدني للبعض منهم ولكن جلّ العناصر قامت بما هو مطلوب منها تقريبا خلال هذه المقابلة.

1ـ فاروق بن مصطفى: المستفيد الأكبر

من الواضح أنّه سيكون حارس المنتخب الأول من هنا فصاعدا فحارس الشباب كان جاهزا لهذه المقابلة وتصدى لثلاث كرات خطيرة وما قدّمه ضد سوازيلندا يثبت أنّه غير مستعدّ لخسارة مركزه.

10/7,5

2ـ حمدي النقّاز: قام بدوره

بالنسبة إلى لاعب يخوض أول مقابلة رسمية في رصيده خلال هذا الموسم لا يمكن أن نطالبه بأكثر ممّا قام به فقد ساهم هجوميّا كما جرت العادة ووفّر الحلول مستفيدا من غياب الخطر.

10/6

3ـ علي معلول: دائما في الموعد

باستثناء تمريرة خاطئة وحيدة في الشوط الثاني فقد اجتهد معلول كما جرت العادة ووفّر الحلول الهجومية إضافة إلى تميّزه على المستوى المعنوي فساعد رفاقه في الوضعيّات الصعبة.

10/6

4ـ ياسين مرياح: هفوة

لم يواجه وضعيّات صعبة طوال المقابلة بحكم عدم تقدّم المنافس إلى الهجوم ولكنّه وفّر التغطية على معلول غير أنّه ارتكب هفوة في نهاية المقابلة لم نعهدها منه خلال المدّة الأخيرة.

10/5

5ـ صيام بن يوسف: بمستواه العادي

على غرار ياسين مرياح لم يواجه عديد الوضعيات الصعبة بحكم أن المنافس كان ضعيفا هجوميّا وقد حاول مساعدة المنتخب في الكرات الثابتة خاصة خلال بداية المقابلة دون تعقيدات.

10/5.5

6ـ الياس السخيري: في انتظار مستوى مونبيللي !!

قياسا بما يقدّمه هذا اللاعب مع فريقه مونبيللي يمكن القول أنه يكتفي بالحدّ الأدنى دون تعقيدات وقد برز في نهاية المقابلة ووجود بن عمر جعله يمرّ في الخفاء معظم الوقت.

10/6

7ـ أمين بن عمر: عودة من الباب الكبير

يمكن اعتباره الأفضل خلال هذه المقابلة بفضل حركيّته المتواصلة واجتهاده منذ الشوط الأول حيث أنّه لم يخسر الحوارات الثنائيّة ودعّم الهجوم وتحكّم في نسق اللعب وهي عودة من الباب الكبير.

10/8

8ـ نعيم السليتي: هدف وكفى

قياسا بالمقابلات السابقة فإن السليتي لم يكن في أفضل حالاته خلال هذه المقابلة وما يحسب له أنّه اجتهد بانتظام ولكنّه افتقد الفاعلية التي يعرف بها والهدف الذي سجّله أسعفه.

10/6

9ـ ياسين الخنيسي: حاسم

أتيحت للخنيسي فرصتان للتسجيل خلال المقابلة سجّل في الأولى هدف التقدّم وفي الثانية افتقد التركيز وعليه فإن اللاعب نجح بنسبة هامة خلال هذه المقابلة خاصة وقد ساهم في الهدف الثاني.

10/6.5

10: وهبي الخزري: قلة تركيز!!!!

مرّة أخرى يكون مؤثرا في مردود المنتخب فهو صاحب تمريرتين حاسمتين خلال هذه المقابلة ولكنّه فشل بالتسجيل في الوقت البديل ولا يمكن القول أنّه فشل في المقابلة بسبب ضربة الجزاء.

10/6.5

11ـ أنيس البدري: تراجع بدني

بداية المقابلة كانت موفقة بالنسبة إليه حيث ساهم في نجاح المجموعة هجوميّا ولكن سرعان ما تراجع تأثيره على مجرى اللعب بسبب المشكل البدني على ما يبدو وتغييره كان منطقيّا.

10/6

 

 


زهيّر ورد