الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



المنتخب الوطني: انطلاق مرحلة فوزي البنزرتي

اختيار التشكيلة «شبه محسوم»



انطلقت مرحلة فوزي البنزرتي مع المنتخب الوطني بشكل رسمي يوم الاثنين عندما أشرف الأخير على أوّل حصّة تدريبية له وذلك للمناسبة الثالثة في تاريخه ولكن هذه المرّة الوضع مختلف بما أن «قيدوم» المدرّبين في تونس سيتمتّع بالوقت الكافي من أجل الإشراف على المجموعة وإعدادها حسب تصوّراته التي لا تبدو في الوقت الراهن مختلفة عن طريقة عمل المدرّب السابق نبيل معلول ولكن الاختلاف الوحيد يهمّ بلا شك التواصل مع اللاعبين فلكل مدرّب أسلوبه حتما ولكن البنزرتي ليس بالغباء الذي قد يقوده إلى التعالي على اللاعبين فقد تعلّم الدرس من تجربته الأخيرة مع الترجي الرياضي ولن يقدم على تصرّفات غير محسوبة العواقب.

وبالنسبة إلى التشكيلة الأولى التي ستقتحم المقابلة ضد سوازيلندا فالثابت أن الإطار الفنّي له مجموعة من الأفكار التي تكوّنت قبل انطلاق التربّص والتي سيقع تجسيدها ولكن لا نتصوّر أن هناك مفاجآت ستحدث في القائمة بحكم أن بعض العناصر ضمنت مكانها الأساسي.

أسبقية بن مصطفى

انطلاق الدوري السعودي حمل مؤشّرات إيجابية جدّا بخصوص مستوى الحارس فاروق بن مصطفى الذي كان أفضل لاعب في لقاء فريقه الشباب وهو ما يعني أن لديه أسبقية على معزّ بن شريفيّة.

وفي الواقع فإن الانتقادات التي تلاحق حارس الترجي من قبل جماهير فريقه (ليس مسؤولا عن عثرات الترجي) تجعل الإطار الفني يستفيد من الحضور الذهني وارتفاع معنويات بن مصطفى خاصة بعد الانطباع الجيّد الذي تركه خلال المونديال.

والطريف أن أول دعوة لفاروق بن مصطفى مع المنتخب الوطني كانت خلال نهائيّات كأس إفريقيا ٢٠١٠ والتي كان خلالها فوزي البنزرتي مدرّبا للمنتخب الوطني !!!.

انتعاشة

في مختلف المراكز فإن الانتعاشة التي تعرفها نتائج فريق صيام بن يوسف في تركيا (أول دعوة للمنتخب كانت مع البنزرتي قبل ٨ سنوات) والوزن الذي يمثّله ياسين مرياح يجعل من هذا الثنائي قارا في الدفاع إلى جانب وهبي الخزري ونعيم السليتي وأمين بن عمر والياس السخيري في وسط الميدان وياسين الخنيسي في الهجوم وعليه فإن التنافس سيكون من أجل ٣ مراكز فقط خلال هذا التربّص ولو أن بعض المراكز تبدو محسومة حيث سيكون أسامة الحدّادي في منافسة مع علي معلول وحمزة المثلوثي مع حمدي النقّاز وعصام الجبالي مع فخر الدين بن يوسف ودون ذلك فإن باقي المراكز حسمت.

مجموعة البنزرتي ومجموعة الكنزاري

بالتوازي مع تدريب بعض العناصر في الترجي (صيام بن يوسف ومعز بن شريفية وياسين الخنيسي) فإن عددا من العناصر يعرفها المدرّب البنزرتي جيّدا مثل أمين بن عمر وحمدي النقّاز ورامي البدوي وكل واحد منهم تألق مع البنزرتي في النجم فيما برز حمزة المثلوثي وفاروق بن مصطفى مع الكنزاري في النادي البنزرتي كما درّب الكنزاري سابقا مرياح وخليل مع المنتخب الأولمبي وبالتالي فإن كل واحد منهما يعرف بعض اللاعبين بشكل دقيق للغاية وهو ما يسهل العمل والتواصل على حدّ سواء.

 


زهيّر ورد