الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة



لضمان العودة بنتيجة جيدة

ثلاثي في المحور.. أم في الارتكاز؟؟


بعد الحصة التدريبية التي شهدت أجواء احتفالية عشية الثلاثاء إذ تم السماح لأحباء النادي بالحضور بأعداد غفيرة، يمكن التأكيد على أن حصة الأمس كانت بمثابة نقطة الانطلاق الفعلية في برنامج تحضيرات النجم الساحلي لموعد السبت عندما ينزل ضيفا على الترجي بملعب رادس ضمن ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال، فهذه الحصة خصصت أساسا للجوانب الفنية وتجريب بعض الخطط التي يمكن اعتمادها في مباراة الكلاسيكو، وفي هذا السياق لا يستبعد أن يجازف المدرب شهاب الليلي بالتعويل على ثلاثة لاعبين في المحور مع سحب أحد لاعبي وسط الميدان، وهذا التوجه دعمه اهتمام الإطار الفني طيلة الفترة الماضية بالجوانب الدفاعية، خاصة وأنه يدرك أن المرور إلى الدور الموالي يمر حتما عبر تفادي قبول الأهداف في ملعب رادس.

ورغم أن الاعتماد على ثلاثة لاعبين في المحور هو أسلوب لم يتعود عليه النجم سابقا إلا أن هذه الفرضية تبقى قائمة بالنظر إلى «جودة» لاعبي الدفاع ووجود عدة حلول أمام الإطار الفني لاختيار الثالوث المناسب لتولي هذه المهمة.

الطرابلسي ضمن الحسابات مجددا

لا يختلف الكثير بخصوص قدرات متوسط الميدان أيمن الطرابلسي، هذا اللاعب وإن لم يشارك في مباريات البطولة إلا أن مشاركته بانتظام في التمارين الأخيرة قد تمنحه فرصة الظهور في مباراة الكلاسيكو، خصوصية هذا اللقاء قد تدفع الإطار الفني إلى إيجاد الطريقة الملائمة للحد من خطورة هجوم الترجي، وفي صورة عدم التعويل على ثلاثة لاعبين في المحور فإن الطرابلسي قد يكون في الموعد ليلعب إلى جانب الطرابلسي والعواضي، ودخول الطرابلسي قد يكون على حساب بلعربي الذي يفترض أن يتم اقحامه أثناء اللعب مقابل التعويل على الحناشي والبريقي منذ البداية.

مشاركة البدوي مؤكدة

يثق كثيرا الإطار الفني في قدرات المدافع الدولي رامي البدوي، فرغم عودة هذا الأخير للمشاركة في المباريات الرسمية بصفة متأخرة إلا أنه يبقى من ركائز الفريق، وفي هذا الإطار تلوح مشاركته أساسيا في مباراة السبت مؤكدة، البدوي قد يلعب في المحور في صورة انتهاج الإطار الفني خطة (3ـ5ـ2)، أما في صورة التعويل على الخطة المعتادة فإنه ينطلق دون شك بأسبقية على حساب كشريدة للعب في الرواق الأيمن، وهو المركز الذي تألق فيه في بعض مباريات المنتخب التونسي.

شرف الدين في الموعد

حرص رئيس النجم الساحلي على مواكبة حصة يوم الثلاثاء، رضا شرف الدين تحادث كثيرا مع اللاعبين من أجل تحفيزهم على تقديم مستوى جيد والعودة بنتيجة إيجابية، وقد وعد المجموعة بتمكينها من منحة مضاعفة في صورة تخطي عقبة الترجي والوصول إلى المربع الذهبي في هذه المسابقة للسنة الثانية على التوالي.

اليوم التحول إلى الحمامات

مع الانتهاء من التدريبات بمركب النادي في سوسة، سيتحول الفريق مساء اليوم إلى الحمامات لبدء المرحلة الأخيرة من التحضيرات التي تتسم بالتركيز والابتعاد عن كل الضغوط. قائمة المشاركين في هذا التربص الخاطف ستعرف مشاركة كل اللاعبين المؤهلين لخوض البطولة القارية بمن في ذلك الشيخاوي والبديري، والغائب الأبرز سيكون أحمد العكايشي الذي تدرب في اليومين الأخيرين مع المجموعة لكنه غير مؤهل للمشاركة في هذه المسابقة ليواصل تبعا لذلك التدرب في مركب النادي.

 

 


مراد البرهومي