الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

رياضة





ثلاثي يتنافس على اللقب وثالوث يلعب دور الحكم



انحصر التنافس على بطولة تونس لموسم ٢٠١٦ـ٢٠١٧ بين الترجي الرياضي وصيف بطل الموسم الماضي والنجم حامل اللقب والنادي الإفريقي بطل الموسم قبل الماضي. فالفارق بين هذا الثلاثي بسيط ويكفي تعادل أي فريق حتى تتجاوزه بقية الفرق. في المقابل فإن الثلاثي الاخر ونعني بذلك نجم المتلوي والنادي الصفاقسي واتحاد بن قردان سيلعب دور الحكم باعتبار أن الفارق اتّسع ومنطقيّا قد يصعب التعويض خاصة بالنسبة إلى الاتحاد والصفاقسي بينما سيحاول نجم المتلوي تأمين المركز الرابع الذي أحرزه خلال الموسم الماضي والبقاء قريبا من المركز الثالث.

وفرص الثلاثي الاول في التتويج قائمة ولو بنسب متفاوتة باعتبار أن الروزنامة لا تبدو في خدمة بعض الفرق ولكن ثمة معطيات موضوعية أخرى. والقاسم المشترك بين هذا الثلاثي هو أن كل فريق سيخوض مقابلات إفريقيّة خلال الفترة القادمة ما يعني إرهاقا إضافيا كما أن فريقين سيلعبان نصف نهائي كأس تونس وهما الترجي الرياضي والنادي الإفريقي.

ومن حيث نقاط الاشتراك بين الفرق هي أن كل فريق منها سينزل ضيفا على اتحاد بن قردان خلال الإيّاب واستنادا إلى النسخة الأخيرة من البلاي أوف فإن مرحلة الإيّاب عرفت انقلاب الوضعيّات فالترجي خلال موسم ٢٠١٢ـ٢٠١٣ أنهى الذهاب متصدّرا ولكن الصفاقسي توّج باللقب وبالتالي فإن الترتيب الحالي بمكن أن يتغيّر بكلّ سهولة.

 

ينهي البطولة في رادس

سيخوض الترجي الرياضي ثلاث مقابلات على ميدانه خلال مرحلة الإيّاب ضد نجم المتلوي والنادي الصفاقسي والنجم الساحلي إلى جانب مواجهة النادي الإفريقي وبالتالي فإنّه سيلعب مباراة واحدة خارج العاصمة. وهذا المعطى مهمّ للغاية باعتبار أن دعم جماهير الترجي خلال خر مقابلتين سيخدمه كثيرا ويضعه في موقف قوّة قياسا بمنافسيه خاصة وأنّه خلال آخر مقابلة سيستقبل النجم الساحلي.

تراجع مستوى الترجي خلال المقابلات الأخيرة وواجه عديد الصعوبات من أجل تحقيق الانتصار وتعادل خلال مقابلتين على التوالي ورغم أن الترجي لعب خارج ميدانه إلا أنّ طريقة لعبه ومستواه يؤكدان أن الفريق ليس في أفضل حالاته حاليا لا سيّما وأن مستواه الهجومي في تراجع كبير وبناء على ذلك فإن الترجي لا يبدو في أفضل حالاته من الناحية الفنيّة وضد الفرق الكبرى سيجد صعوبات كبيرة.

عدد النقاط: ١١ نقطة

 

يستضيف منافسيه

موسم النادي الإفريقي سيلعب خلال الجولتين الثانية والثالثة عندما يلعب ضد الترجي الرياضي والنجم الساحلي واستضافة أخطر منافسين مهمّ للغاية بالنسبة إلى فريق يعرف بكون علاقته مع جماهيره قويّة وهي التي تصنع الفارق في مختلف المقابلات لهذا فإن الإفريقي إن نجح في الاستفادة من هذه الأسبقيّة سيقدر على قلب المعطيات ويصبح في موقف قوّة خاصة وأن المهمة قد تكون أسهل خلال آخر جولتين.

قياسا بالترجي الرياضي والنجم الساحلي فإن الإفريقي يملك أضعف رصيد بشري وهذا الأمر سيعيقه خاصة بعد إصابة الغندري وخليل ومن الصعب أن يخوض الإفريقي مقابلاته الأولى برصيد بشري كامل لأن العقوبات تهدّد أكثر من لاعب وبناء عليه فإن الفريق سيكون في موقف صعب إن أصيب أحد اللاعبين البارزين بحكم ضعف الحلول البديلة وهو أمر لاح جلّيا خلال مقابلة الذهاب ضد النجم الساحلي التي كانت الأضعف بالنسبة إلى الإفريقي خلال البلاي أوف.

عدد النقاط: ٩ نقاط

 

عودة قويّة

عاد النجم الساحلي بقوّة خلال المقابلات الأخيرة ورغم تعادله مع الترجي الرياضي في سوسة إلا أنّه كان أفضل من منافسه بشكل صريح وبالتالي فإن الفريق أصبح قادرا على المراهنة على اللقب بعد البداية المتعثّرة كما أنّ لاعبيه تجاوبوا خلال المقابلات الأخيرة مع طريقة لعب المدرب الفرنسي فيلود وثمة تحسّن واضح من الناحية الفنيّة عرفه الفريق دون نسيان أن للنجم أفضليّة تهمّ الانسجام بين اللاعبين خلال السنوات الأخيرة وتحسّن أداء البرازيلي ديوغو أكوستا.

سيلعب النجم الساحلي ثلاث مقابلات خارج ملعبه خلال البلاي أوف منها مقابلتان ضدّ الترجي الرياضي والنادي الإفريقي ولن يكون من السهل تحقيق الانتصارات خلال هذه المقابلات خاصة وأن الفريق لا يسجّل الكثير من الأهداف خلال آخر المقابلات وهو يعوّل أساسا على الكرات الثابتة ونتائج النجم خارج ميدانه خلال هذا الموسم لم تكن مثاليّة باعتبار أن الفريق فاز خلال ٢٠١٧ مرّة واحدة خارج ملعبه.

عدد النقاط: ١٠ نقاط

 

 


زهيّر ورد