الرئيسية / أخبار اليوم / 25 محاميا رفعوا قضايا ضد بن علي وعدد من المسؤولين في التجمع

25 محاميا رفعوا قضايا ضد بن علي وعدد من المسؤولين في التجمع

علمت «الصحافة» ان 25 محاميا تقدموا مؤخرا بشكايات الى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس ضد الرئيس السابق بن علي ومسؤولين من التجمع الدستوري الديمقراطي وأكد الأستاذ شرف الدين القلّيل احد المحامين الذين رفعوا هذه الدعاوى لـ«الصحافة» ان الدعوة الجزائية الاولى، رفعت على معنى الفصل 72 من المجلة الجزائية في حق ورثة عائلات الضحايا الذين سقطوا بالرصاص خلال المواجهات الاخيرة.
ورفعت هذه الدعوى ضد زين العابدين بن علي وكبار المسؤولين بوزارة الداخلية وكل من أعطى الأوامر بإطلاق الرصاص.
ومن بين من ينوبهم المحامون في هذه القضية ورثة محمد أنيس توابي من سيدي بوزيد والذي استشهد يوم 28 ديسمبر الماضي وورثة أنيس الفرحاني الذي استشهد يوم 29 ديسمبر بشارع الشاذلي قلالة.
كما تقدم المحامون أيضا بشكاية اخرى احيلت بدورها على انظار قلم التحقيق الخامس بالمحكمة الابتدائية بتونس ضد مسؤولين كبار وأمناء عامين بالتجمع الدستوري الديمقراطي ومسؤولين اداريين بتهمة الاستيلاء على أموال عمومية على معنى أحكام الفصول 32 و26 و24 من المجلة الجزائية واوضح الأستاذ قلّيل ان هناك عددا من المسؤولين ممّن لهم وظيفة عمومية يخضعون لقرار التفرغ ويحصلون على مرتباتهم من الأموال العمومية بغير وجه حق واضاف أن المحامين رافعو الدعوة يمتلكون ايضا وثائق تؤكد وجود مراسلات من الأمين العام للتجمع ومساعديه الى مؤسسات عمومية يطلبون فيها مساعدات مالية لتسوية مقرات لجان التنسيق. وأكد ان كل مقرات حزب التجمع الدستوري الديمقراطي بما في ذلك مقر شارع محمد الخامس لا توجد لها سندات ملكية وهي مقرات على ملك الدولة.

شاهد أيضاً

ماكرون يتوجّه إلى مالي لتأكيد التزام فرنسا بمحاربة الإرهاب

الصحافة اليوم(وكالات الانباء) بدأ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الجمعة أول رحلة له بوصفه القائد الأعلى للقوات المسلحة بلقاء جنود بلاده الذين يقاتلون الارهابيين في مالي حيث ازداد الوضع الأمني سوءا على الرغم من التدخل الفرنسي قبل أكثر من أربع سنوات. وتعتبر منطقة الساحل الافريقي عرضة للخطر بعد سلسلة من الهجمات في الأشهر القليلة الماضية. ويتسم الوضع السياسي في منطقة الساحل بالهشاشة وتمتد صحاريها التي تتخذ مجموعة من الجماعات الجهادية منها قاعدة لها من موريتانيا غربا إلى السودان شرقا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *